لأول مرة بعد 100 عام مراسم عمادة في كنيسة الصليب المقدس في جزيرة أختامار

جرت في 8 أيلول الجاري مراسم القداس الإلهي السنوي في جزيرة أختامار في بحيرة فان، وأفادت المصادر الأرمنية أن النائب البطريركي للأرمن في استنبول المطران آرام أتيشيان ترأس القداس، وشارك فيها حوالي 800 أرمني.

حيث جرت مراسم عمادة لستة أشخاص في كنيسة الصليب المقدس في أختامار لأول مرة بعد الابادة الأرمنية، أي خلال 100 عام الأخيرة.

يذكر أن هذا القداس يعد الرابع بعد إعادة ترميم الكنيسة عام 2007. ويشار الى أن مجموعة من الأتراك والأذريين حاولوا عرقلة القداس.

Leave a Reply

Your email address will not be published.