الطريق إلى مونديال (البرازيل 2013)

الثلاثاء .. أرمينيا تتطلع لفوز تاريخي على إيطاليا في نابولي

بقلم هراير جيفانيان

تسدل الستارة يوم الثلاثاء 15 تشرين الأول الحالي على دور المجموعات من التصفيات الأوروبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم الـ (20) لكرة القدم والتي ستستضيفها البرازيل في الفترة من 12 حزيران إلى 13 تموز من عام 2014. ومن بين المجموعات التي تستقطب الأنظار إليها المجموعة الثانية التي تشهد منافسة حامية بين (4) منتخبات تتصارع من أجل احتلال المركز الثاني المؤهل للملحق على اعتبار أن إيطاليا حجزت بطاقة التأهل المباشر للمونديال بعد ضمانها صدارة المجموعة.

المباريات الـ (3) المقررة ستكون لها أهمية كبيرة ونتائجها مرتبطة بعضها ببعض من أجل إعلان الترتيب النهائي للمجموعة. والمباريات المقررة هي إيطاليا مع أرمينيا على ملعب سان باولو في نابولي الساعة العاشرة إلا ربع مساء بقيادة الحكم الإنكليزي مايكل أوليفر، وبلغاريا مع تشيكيا على ملعب فاسيلي ليفسكي في صوفيا الساعة التاسعة والربع بقيادة الحكم  المجري فيكتور كاساي، أما المباراة الثانية فستجمع بيم الدانمارك ومالطا على ملعب (باركن) في كوبنهاغن الساعة التاسعة والربع مساء بقيادة الحكم المقدوني أليكسندر ستافريف.

فرغم تأهل المنتخب الإيطالي رسمياً إلى النهائيات، يسعى الآزوري جاهداً إلى تحقيق الفوز في ختام مسيرته بالتصفيات عندما يلتقي ضيفه الأرميني.وحجز المنتخب الإيطالي مقعده رسمياً في النهائيات خلال أيلول الماضي كما حافظ الفريق على سجله خالياً من الهزائم بالتصفيات بعدما أفلت من كمين مضيفه الدانماركي في الجولة الماضية وانتزع التعادل 2/2 في الوقت القاتل. ولن تكون رغبة الآزوري في الفوز على أرمينيا قاصرة على إنهاء مسيرته في التصفيات بأفضل شكل ممكن وإنما أيضاً لرغبته في الحفاظ على موقعه بالمراكز الأولى في التصنيف العالمي لمنتخبات اللعبة.ويحتل الآزوري المركز الرابع في التصنيف حالياً. وإذا حقق الفوز على أرمينيا فإنه يستطيع البقاء في المراكز الأولى بالتصنيف الذي تصدر نسخته الجديدة يوم الخميس المقبل ليضمن وضعه على رأس إحدى المجموعات بالدور الأول للمونديال عندما تجرى القرعة في السادس من كانون الأول المقبل.ويصطدم الآزوري برغبة نظيره الأرمينية الذي يطمح إلى الفوز أيضاً مما يمنحه فرصة إنهاء التصفيات بالمركز الثاني في المجموعة أملاً في التأهل للملحق الأوروبي الفاصل الذي يضمن له فرصة أخرى للمنافسة على أحد مقاعد المونديال. وحافظ المنتخب الأرميني على آماله في حجز أحد مقاعد الملحق الأوروبي بعدما تغلب على نظيره البلغاري 2/1 في الجولة الماضية ليرفع رصيده إلى 12 نقطة بالتساوي مع نظيره التشيكي الذي سحق منتخب مالطا 4/1 وبفارق نقطة خلف كل من المنتخبين البلغاري والتشيكي اللذين يلتقيان بحثاً عن فرصة للتأهل إلى الملحق أيضاً.وفي المباراة الثالثة بالمجموعة، يلتقي المنتخب الدانماركي منتخب مالطا صاحب المركز الأخير والذي لم يعد لديه أي أمل في التأهل للمونديال. وقد يكون التعادل كافيا للآزوري من أجل البقاء في المراكز الأولى بالتصنيف العالمي إذا لم يحالف التوفيق بعض الفرق الأخرى الموجودة في المراكز الأولى بالتصنيف وهو ما يجعل حسابات موقفه في غاية التعقيد. ولذلك يخوض الفريق المباراة أمام أرمينيا بهدف انتزاع النقاط الثلاث بأي ثمن لضمان مواجهات أفضل في الدور الأول للنهائيات.

وقررت اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قبل أيام أن النسخة الجديدة التي سيصدرها الفيفا في 17 تشرين الأول الحالي لتصنيف منتخبات كرة القدم في العالم سيكون أساساً لتحديد المنتخبات التي ستوضع على رؤوس المجموعات الـ (8) في قرعة الدور الأول لبطولة كأس العالم.

وعشية المباراة المرتقبة قال تشيزاري برانديللي المدير الفني للآزوري: في نابولي، سنواجه فريقاً آخر متحفزاً.. جميع الفرق الأربعة التي تلينا في المجموعة لديها فرصة إنهاء التصفيات في المركز الثاني ولكننا نرغب في الحفاظ على سجلنا خالياً من الهزائم بهذه المجموعة.وينتظر أن يجري برانديللي تعديلات على خط الدفاع الذي عانى كثيراً في مواجهة الدانمارك حيث منح الفرصة إلى فيدريكو بالزاريتي ولورنزو دي سيلفستري بينما أدى أوزفالدو بشكل جيد في خط الهجوم الذي افتقد جهود ماريو بالوتيللي.وما زال بالوتيللي نجم ميلان هو المهاجم الأساسي للآزوري ولكنه قد يغيب عن لقاء أرمينيا أيضاً للتعافي من الإصابة في الساق وارتفاع درجة الحرارة.

يذكر أن مباراة الذهاب التي أجريت بينهما في يريفان في 12 تشرين الأول 2012 انتهت لمصلحة الآزوري 3/1 وكانت المباراة الأولى بينهما منذ انفصال أرمينيا عن الاتحاد السوفياتي أوائل التسعينات ويتسلّح المنتخب الأرميني بنتائجه القوية خارج أرضه حيث حقق (3) انتصارات على مالطا والدانمارك وتشيكيا والفوز الأرميني (إن حصل) على الآزوري في نابولي سيدخل في خانة كبرى مفاجآت تصفيات كاس العالم عبر التاريخ.

ترتيب المجموعة الثانية قبل الجولة الأخيرة

الفريق

لعب

فاز

تعادل

خسر

له

عليه

الفارق

النقاط

إيطاليا

9

6

3

0

17

7

+10

21

بلغاريا

9

3

4

2

14

8

+6

13

الدانمارك

9

3

4

2

11

12

– 1

13

تشيكيا

9

3

3

3

12

9

+3

12

أرمينيا

9

4

0

5

10

11

-1

12

مالطا

9

1

0

8

5

22

-17

3

ملاحظة هامة: في حال تعادل منتخبين نقاطاً لا يتم احتساب نتيجة المواجهتين المباشرتين بينهما حسب نظام الفيفا، وإنما يتم احتساب فارق الأهداف في المجموعة بأكملها.

Leave a Reply

Your email address will not be published.