انتهاء أعمال المؤتمر الثالث في بروكسل لمناقشة شؤون الأرمن في أوروبا

عقدت فعاليات المؤتمر الثالث في بروكسل لمناقشة شؤون الأرمن في أوروبا الذي نظمه مكتب القضية الأرمنية في أوروبا عشية الذكرى المئوية للإبادة الأرمنية.

وتناولت الجلسة الأولى في 14 تشرين الأول موضوع المبادرات المتخذة من قبل الأرمن في أوروبا بشأن مئوية الابادة الأرمنية، وموضوع الرد الأرمني على الحملات المعادية للأرمن التي تقوم بها تركيا وأذربيجان في أوروبا، وموضوع الوضع الحالي للأرمن في أوروبا.

وفي نفس اليوم جرى تقديم لمحة عن الصعوبات التي يواجهها الأرمن في جافاخك، وكذلك عن الكتاب المزمع نشره حول النصب التذكارية الأرمنية في الأمم المتحدة. ثم تحدث رئيس مكتب القضية الأرمنية في أوروربا كاسبار كارابيديان عن موضوع المساعدات المادية للأرمن في سوريا.

اما الجلسة الثانية في 15 تشرين الأول فتحدث فيها رئيس الفريق السياسي في “الحزب الديموقراطي الأوروبي” ورئيسة مجموعة الصداقة مع أرمينيا في البرلمان الأوروبي، ورئيس أرتساخ ورئيس البرلمان الأرميني، وممثل حزب الطاشناك ومنسق لجان القضية الأرمنية، وكاثوليكوس الأرمن الأرثوذكس لبيت كيليكيا، الذي أكد على ضرورة اعادة الممتلكات الكنسية الأرمنية التي سلبها الأتراك. ثم تم تناول موضوع القانون الدولي والإبادة الأرمنية من قبل العديد من الباحثين والمختصين.

وكان جدول الأعمال يشمل موضوع آفاق القوقاز الجنوبي، حيث تحدث نائب رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوروبي ورئيس معهد ليردا في قبرص وعضو مجلس العدل الداخلي في الأمم المتحدة. بعد ذلك ناقش العديد من النواب والمستشارين والقانونيين موضوع التقارب الأوروبي لأرمينيا وتقدم جمهورية كاراباخ الجبلية والصعوبات التي يواجهها الأرمن في أوروبا وامكاناتهم، ومواضيع تخص الإبادة الأرمنية ومتابعة الحقوق والتعويض.

واعتبر رئيس مكتب القضية الأرمنية في أوروربا كاسبار كارابيديان المؤتمر تاريخياً من ناحية جمع شخصيات من أرمينيا وأرتساخ والشتات الأرمني في بروكسل، ومناقشة مواضيع حول تطور أرمينيا والاعتراف بأرتساخ ومهمة الشتات الأرمني.

ملحق أزتاك العربي للشؤون الأرمنية

Leave a Reply

Your email address will not be published.