بحضور كاثوليكوس الأرمن الأرثوذكس افتتاح المؤتمر العام الأول لمسيحيي المشرق في لبنان

برعاية رئيس الجمهورية اللبنانية ميشيل سليمان، افتتح قبل ظهر يوم السبت في مركز حوار الحضارات العالمي في منطقة الربوة بأنطلياس “المؤتمر العام الأول لمسيحيي المشرق”، بحضور بطاركة الكنائس في الشرق، ومن بينهم كاثوليكوس الأرمن الأرثوذكس لبيت كيليكيا آرام الأول، وحشد من الشخصيات الدينية والسياسية والحزبية، وفعاليات من لبنان والمشرق ودول العالم.

وألقى الكاردينال بشارة بطرس الراعي، بطريرك الموارنة، ابتهالا، ثم ألقى المطران سمير مظلوم، الأمين العام للقاء، كلمة، وبعدما ألقى ممثل البطريرك يوحنا العاشر المطران الياس كفوري دعاء من أجل المطرانين المخطوفين. ثم ألقى الرئيس سليمان كلمته.

بعد ذلك عقدت الجلسة الاولى للقاء وتضمنت خمسة محاور حول الديموغرافيا والهجرة وهجرة المسحيين من العراق، وحول محور الحريات الدينية وممارسة الشعائر ومشاركة المسيحيين في مؤسسات الدولة ودورهم في الحياة العامة .

Leave a Reply

Your email address will not be published.