“البوابة الدبلوماسية”: الأرمن في كاراباخ تمكنوا من المحافظة على حريتهم بثمن دماء أبطالهم

 أرمينيا: حل قضية ناجورنو كاراباخ مستحيل إلا بالوسائل السلمية..وأذربيجان ترفض حق شعب كارباخ في تقرير مصيره

نشرت “البوابة الدبلوماسية” المصرية مقالاً بعنوان “أرمينيا: حل قضية ناجورنو كاراباخ مستحيل إلا بالوسائل السلمية.. وأذربيجان ترفض حق شعب كارباخ في تقرير مصيره”، أشارت في أن مصادر أرمينية أكدت للبوابة الدبلوماسية أن حل قضية ناجورنو كاراباخ مستحيل إلا بالوسائل السلمية .وأرمينيا ملتزمة بعملية السلام والمفاوضات بوساطة الدول المناوبة لرئاسة مجموعة مينسك لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي, وهي الولايات المتحدة وروسيا الاتحادية وفرنسا المبنية على أساس مبادئ القانون الدولي مثل عدم استخدام القوة أو التهديد بها، ومساواة حق الشعوب، وحق تقرير المصير ووحدة الأراضي. ولكن للأسف, ترفض أذربيجان بعناد قبول حق شعب ناجورنو كاراباخ في تقرير مصيره وتستمر بممارسة الاستفزازات من تهديدات لحرب جديدة واستخدام القوة ضد ناغورنو كاراباخ (كاراباخ الجبلية) وأرمينيا. وتمون إيرادات ضخمة من بيع موارد الطاقة الى تسليح جيشها بشدة. وترفض أذربيجان كافة الاقتراحات بحل سلمي وتعزيز وقف اطلاق النار وخلق جو من الثقة المتبادلة. وتزرع بذور البغض والكراهية عند شعبها تجاه الأرمن وأرمينيا .

ويؤكد الموقع “إن ناجورنو كاراباخ تاريخياً كانت أرضاًً أرمنية دائماً. بعد نشر السلطة السوفيتية في القوقاز وخلافاً لإرادة سكان ناجورنو كاراباخ (كاراباخ الجبلية) وبتعليمات من ستالين وعلى أساس القرار غير الشرعي للجنة الإقليمية للحزب الشيوعي في روسيا تم وضعها قسراً كإقليم ذي حكم ذاتي في إطار أذربيجان.”

ويضيف الموقع أن المرحلة الحالية لنزاع كاراباخ الجبلية بدأت في عام 1988 عندما قامت سلطات أذربيجان السوفيتية بتنظيم عمليات القتل والتصفية العرقية على نطاق واسع وذلك رداً على الطلب العادل لسكان ناجورنو كاراباخ حول تقرير المصير. وفي النهاية ونتيجة إنهيار الاتحاد السوفيتي وعلى أساس قوانين الاتحاد السوفيتي ومعايير الحق الدولي أعلنت ناجورنو كاراباخ (كاراباخ الجبلية) عن إستقلالها. ردت باكو على ذلك بعمليات حربية واسعة النطاق ضد ناجورنو كاراباخ (كاراباخ الجبلية)، ولكن السكان الأرمن في ناجورنو كاراباخ (كاراباخ الجبلية) وبثمن دماء أبطالهم تمكنوا من المحافظة على حريتهم وسبيل إستقلالهم الذي إختاروه.

Leave a Reply

Your email address will not be published.