سفير أرمينيا في مصر: لن ننسى ما قدمته مصر للشعب الأرميني في زلزال 1988

أكد الدكتور آرمين ملكونيان سفير جمهورية أرمينيا في القاهرة أن مصر كانت من أوائل الدول التي وقفت بجانب الشعب الأرميني في كارثة الزلزال عام 1988.

وأضاف السفير في تصريحات خاصة في ذكرى مرور 25 عاما على الزلزال: “الدولة الأرمنية حددت ٢٥٠ مليون دولار لإعادة بناء القرى والمدن بالمواصفات الدولية، كما قامت الجمعيات غير الحكومية بعمل ضخم للتوعية وتأهيل الشعب لمواجهة مثل هذه الكوارث، وقامت الدولة بتدريس الطلبة في المدارس على كيفية التصرف في مثل هذه الحالات الحرجة، وقاموا بتعليم وتثقيف الناس لمواجهة الزلزال وتداعياتها، والخروج من المحنة بأقل الخسائر”.

وأشار السفير الأرميني إلى أن عدد الضحايا في تلك الكارثة تجاوز 25 ألف شخص وحوالي نصف مليون مواطن بلا مأوى، موضحا أن الشعب الأرمني سيتذكر دائما بشكر عميق المساعدات الانسانية العاجلة التي بدأت تصل إلى أرمينيا من مختلف أنحاء العالم فورا بعد الزلزال، مضيفا أن أكثر من 110 دول ومنظمات دولية قدموا تلك المساعدة الحيوية، كما وصل إلى أرمينيا عدد كبير من رجال الإنقاذ والأطباء وكميات كبيرة من الأدوياء والأدوات الطبية ومعدات البناء والخيام والمأكولات والملابس، وكانت مصر أحد من الدول الأولى التي بعثت طائرة المساعدات الإنسانية إلى منطقة الأزمة.

وأوضح مليكونيان أن التغلب على أثر الزلزال في الأعوام المتتالية كانت تحدياً صعباً جدا وامتدت لسنوات طويلة، وذلك ليس بسبب الحجم الضخم للاضرار الإنسانية والمادية فقط ولكن كذلك بسبب أن أرمينيا وجدت نفسها في وضع اقتصادي صعب جدا.

الوادي                           

Leave a Reply

Your email address will not be published.