داوود أوغلو وصف الإبادة الأرمنية بأنها “تهجير للأرمن”

تكشفت تفاصيل جديدة عن حديث وزير الخارجية التركي أحمد داوود أوغلو للصحافة التركية، خلال مشاركته في الجلسة 29 لمنظمة التعاون الاقتصادي لحوض البحر الأسود في يريفان.

حيث كشف الاعلام التركي أن داوود أوغلو تطرق الى الابادة الأرمنية، لكنه وصف الأحداث على أنها “تهجير”.

وأفادت “حرييت ديلي نيوز” أن الوزير التركي قال “جرى تهجير للأرمن عام 1915 أيام الحكم العثماني. وأعتبرها خاطئة، وهي غير انسانية”.

أما عن زيارته الى يريفان ولقائه بالوزير الأرميني نالبانديان، فقال أن اللقاء جرى في جو صريح، وهو مرتاح لذلك.

وأضاف أن الهدف الرئيس لأنقرة ليس فتح الحدود بين أرمينيا وتركيا، بل خلق أساس للسلام، يحمل ثلاث ركائز: الأولى تتعلق بالعلاقات بين أرمينيا وتركيا، والثانية بين أذربيجان وأرمينيا والتي تتضمن العلاقات بين جيورجيا وأبخازيا، والثالثة العلاقات بين الأرمن والأتراك. أي حل المشاكل العالقة بين الأتراك والأرمن أينما كانوا.

كما كرر الوزير التركي لومه للشتات الأرمني، وقال انه يحاول دوماً لقاء ممثلين عنهم، وأنهم يشعرون بالضغوطات على العلاقات التركية-الأرمنية وأن الأمور لن تتقدم دون خلق أساس مع الشتات الأرمني.

ملحق أزتاك العربي للشؤون الأرمنية

Leave a Reply

Your email address will not be published.