استنكار أمريكي حول بيان مجموعة مينسك بشأن خروقات أذربيجان ضد أرمينيا

نشرت لجنة القضية الأرمنية في أمريكا بياناً نص على أنه رغم قلق أعضاء الكونغرس والتصريحات الهجومية لأذربيجان فإن بيان مجموعة مينسك حول خروقات أذربيجان ضد أرمينيا جاء متأخراً.

وقال مدير مكتب القضية الأرمنية في أمريكا آرام هامباريان أنه ينبغي على مجموعة مينسك أن تكون أكثر حزماً حول مقتل الجندي الأرمني هرانت بوغوصيان.

واستنكر أعضاء الكونغرس الأميركي جيم كوستا وأدام شيف وبرات شيرمان خروقات الجانب الأذري لوقف إطلاق النار على جبهة كاراباخ ومقتل الجندي الأرمني هرانت بوغوصيان.

وقال كوستا إن هذه المأساة وإراقة الدماء تلت تمجيد القاتل راميل سافاروف الذي قتل ضابطاً أرمنياً. ويجب أن تتحمل أذربيجان وقواتها المسؤولية على هذه العمليات وتقف أمام العدالة. وأكد أعضاء الكونغرس أن عمليات أذربيجان تلحق الضرر بعملية تسوية نزاع كاراباخ والسلام في المنطقة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.