المجلس البلدي لمدينة ميسلاتا الاسبانية اعترف بالإبادة الأرمنية

وأخيراً تمت الموافقة على الطلب المقدم من قبل الجمعية الأرمنية “أراراد” الى المجلس البلدي لمدينة ميسلاتا الاسبانية بالاعتراف بالإبادة الأرمنية.

وانضم للقرار الحزب اليساري، حيث تحدث الناطق بالحزب سالفادور كارسيا دي لاموتا في كلمة افتتاحية عن حقيقة ونتائج الابادة، ووضع قرار الاعتراف للتصويت.

ثم تحدث ممثلون عن الحزب الديموقراطي والاشتراكي الذين ثمنوا جهود الجمعية الأرمنية في المدينة والبلد، ووافق كل منهما على قرار الاعتراف وإدانة الجريمة ضد الانسانية. وصوت أعضاء الأحزاب بالاجماع على الموافقة على قرار الاعتراف رسمياً بالابادة.

وبذلك تكون مدينة ميسلاتا الاسبانية الصغيرة التي يبلغ عدد سكانها 47 ألف نسمة، أول مدينة في أسبانيا تعترف رسمياً بالإبادة الأرمنية.

يذكر أن ثلاث محافظات في أسبانيا هي باييس باسكو وكاتالونيا وجزر بالياريا قد اعترفت سابقاً بالإبادة.

ومن جهته تحدث أراراد غوكاسيان عن الجمعية الأرمنية، وشكر أعضاء المجلس لمنح الاعتراف وهذا القرار التاريخي.

يشار الى أن رئيس المجلس البلدي رفع القرار الى مجلس فالنسيا وأسبانيا، وشجعهم على الاعتراف أيضاً بإبادة الأرمن لاستكمال قائمة البلدان التي لم تعترف بعد.

ملحق أزتاك العربي للشؤون الأرمنية

Leave a Reply

Your email address will not be published.