الأرمن يحتفلون بعيد الميلاد المجيد في بيت لحم

 

بيت لحم- معا- تحتفل الكنيسة الأرمنية الأرثوذكسية، اليوم السبت، بعيد الميلاد المجيد والغطاس، حسب التقويم الأرمني.

وتأخذ الاحتفالات بهذا العيد طابعها الديني والاحتفالي حسب ‘الستاتيكوس’ المتبع، وسيصار قبل ظهر اليوم إلى استقبال بطريرك الأرمن الأرثوذكسي في القدس والديار المقدسة والأردن البطريرك نورهان مانوغيان على بلاط كنيسة المهد.

وقال مدير العلاقات العامة والإعلام في شرطة محافظة بيت لحم الرائد لؤي ارزيقات، إن الشرطة نشرت منذ الصباح حوالي 150 فردا شرطيا على طول امتداد الشارع الذي سيمر به موكب بطريرك طائفة الأرمن وهو؛ دوار العمل الكاثوليكي ‘راس افطيس’ مرورا بساحة النجمة، إضافة إلى تواجد عدد آخر في ساحة المهد لتنظيم حفل الاستقبال على بلاط كنيسة المهد.

وتمتد جذور الطائفة الأرمينية في فلسطين إلى 1700 عام مضت، حيث جاءوا في القرن الثالث الميلادي إلى القدس واستقروا فيها مشيدين لاحقاً (في القرن السابع الميلادي) بطريركية خاصة بهم أصبحت على مر العصور مقصداً للحجاج الأرمن، الذين عملوا على تأسيس الخانات ومراكز الضيافة.

وتعد الطائفة الأرمينية في فلسطين الثالثة بعد الروم الأرثوذكس واللاتين من حيث العدد والأهمية في فلسطين، ويعود أكبر توافد للأرمن إلى القدس إلى الهجرات الأرمينية الكبرى التي شملت بلاد الشام عام1915 في أعقاب الحرب العالمية الأولى وتداعياتها.

وتركز الوجود الأرميني في فلسطين في مدينة القدس بالتحديد لما لها من أهمية دينية وتاريخية وثقافية، ويبلغ عدد الأرمن اليوم في فلسطين حوالي 7500 نسمة “حسب المصادر الأرمينية”، منهم ثلاثة آلاف يعيشون في مدينة القدس و2100 يسكنون حي وادي النسناس في مدينة حيفا، وهناك 300 نسمة في مدينة بيت لحم، فيما يتوزع الباقون بين عكا والرملة والناصرة وبئر السبع وقطاع غزة.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.