تلفزيون عشتار يتناول إعلان قداسة ضحايا الإبادة الأرمنية

ذكر موقع عشتارتيفي كوم – (وكالة فيدس) أنه بعد مضي نحو قرن على الإبادة الأرمنية التي ارتكبت سنة 1915 تؤكد الكنيسة الأرمنية الرسولية عزمها بشكل حازم ونهائي على المضي قدماً في تقديس ضحايا ما يسميه الأرمن بـ “الشر الأعظم” الذين قضوا شهداء.

واشار الموقع الى أنه “نتج التأكيد على هذا القرار عن لقاء لجنة التقديس التي شكلت لهذا الغرض، اللقاء الذي عقد من 27 ولغاية 29 يناير في أنطلياس، لبنان، في كاتدرائية كاثوليكوسية الأرمن لبيت كيليكيا. وعقد الاجتماع بمباركة أسمى سلطتين في الكنيسة الأرمنية الرسولية: الكاثوليكوس كاريكين الثاني، بطريرك عموم الأرمن (الذي يقيم في اتشميادزين بأرمينيا)، وكاثوليكوس بيت كيليكيا آرام الأول”.

مضيفاً أن الأساقفة والكهنة الذين يؤلفون اللجنة بحثوا في الجوانب الملموسة للإجراءات والأنماط التي يجب اتباعها من أجل التقديس والتي من المفترض أن تُنجز بالكامل مع حلول سنة 2015، في الذكرى المئوية للإبادة. كما نوقشت جوانب متعلقة بإعداد نصوص الليتورجيا التذكارية. وستجتمع اللجنة مجدداً في أواخر مايو، في مقر اشميادزين البطريركي، لتوسيع التفاصيل الأخيرة للتقديس الجماعي لضحايا “الشر الأعظم”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.