رسالة مفتوحة من مدير مكتب اللجنة القضية الأرمنية الى الهيئات التشريعية في الولايات الأمريكية حول تدخل علييف في الحياة الأمريكية

وجه المدير التنفيذي لمكتب لجنة القضية الأرمنية في الولايات المتحدة أرام هامباريان رسالة مفتوحة إلى الهيئات التشريعية الأمريكية في الولايات المتحدة الأمريكية “للتحرك ضد تدخل ديكتاتور أذربيجان الفاسد إلهام علييف في الحياة المدنية الأمريكية”.

وحذر هامباريان من الضغط الذي يمارسه الرئيس إلهام علييف على الهيئات التشريعية الأمريكية للانضمام للهجمات المتصاعدة التي تمارس ضد الأرمن المسيحيين في الجوار.

وتطرق هامباريان الى أسرة آل علييف التي أضحت من أصحاب المليارات على حساب رواتب الخدمات المدنية، والى الفساد المسيطر في الحكومة.

وأعاد آرام هامباريان إلى الأذهان أن الفضيحة الكبرى على مستوى العالم المتعلقة بإلهام علييف مرتبطة بمنحه العفو وتكريمه للمجرم الضابط الأذري الذي حكم بالسجن مدى الحياة لقتله الضابط الأرمني في المجر. موضحاً السمعة السيئة لأذربيجان في مجال حقوق الانسان والموثقة من قبل الخارجية الأمريكية.

وأشار آرام هامباريان الى أن وضع حقوق الإنسان في أذربيجان هو الأسوأ على مستوى العالم.

وطلب المدير التنفيذي لمكتب لجنة القضية الأرمنية من المشرعين ألا يسمحوا للديكتاتور الغريب باستخدام تشريعاته (المخطوفة) في حملة الحقد التي تثيرها أذربيجان ضد الشعب الأرمني الحر في أرمينيا وجمهورية كاراباخ الجبلية.

ملحق أزتاك العربي للشؤون الأرمنية

Leave a Reply

Your email address will not be published.