ما هي استراتيجية تركيا حيال مئوية الإبادة الأرمنية في عام 2015

نشر الكاتب التركي أورهان كمال جنكيز مقالاً في “توديز زمان” التركية، تناول فيها ما يمكن ادراكه عن الفعاليات والاستراتيجية التي ستتبعها حكومة رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان عام 2015 عندما تنتهي مئوية الابادة الأرمنية.

ويوضح الكاتب أن وزير الخارجية التركي في سويسرا ناقش مسألة تشييد نصب تذكاري في جنيف، وأبدى امتعاضه ما يدل على عدم تغيير في موقف وزارة الخارجية التركية حيال عام 1915.

ويلفت الكاتب الانتباه الى ما قاله نائب رئيس الوزراء بوليند أرنتش “نحن نعمل بجد، وستقام مؤتمرات وندوات، وكذلك نعمل في مضمار الحقل الدبلوماسي الذي سيؤثر بالعالم”. ما يدل على سياسة الحكومة في هذا الصدد.

ويشير جنكيز الى أن الأحزاب السياسية لا تتفق على شيء سوى فيما يخص التحرك في عام 2015. حيث تستعد مؤسسة المؤرخين الأتراك للعمل على مسودة حول العلاقات بين أرمينيا وتركيا.

ويلغي الكاتب احتمال المصالحة، ويلاحظ جنكيز أنه من الممكن التوقع بأن تركيا لن تغيير موقفها في عام 2015. ومن غير المنطقي أن تطرأ تغييرات على موقف تركيا الرسمي إن لم يكن هناك خطوات جريئة وغير منتظرة من قبل الحكومة حول المسألة الأرمنية.

ملحق أزتاك العربي للشؤون الأرمنية

Leave a Reply

Your email address will not be published.