رئيس أرمينيا: “حق تقرير المصير للشعب في كاراباخ لا يقبل الجدل”

في إطار الزيارة الرسمية التي أقامها رئيس جمهورية أرمينيا سيرج سركيسيان الى تركمانستان تلبية لدعوة الرئيس غوربانغولي بيرديموهاميدوف جرى تبادل الآراء حول التعاون الثنائي وكذلك التعاون في المجال الدولي.

وأشار الرئيسان إلى الثقة المتبادلة حول مجموعة واسعة من المسائل. ووصف رئيسا البلدين تنفيذ الوثائق والاتفاقات التي تم التوصل إليها بالإيجابية، وأعربا عن إرتياحهما من المستوى الحالي للعلاقات الأرمنية التركمانية وأكدا كذلك الإستعداد لتعميقها في المستقبل.

وعبر رئيسا البلدين عن رغبتهما في تعميق الحوار السياسي الثنائي وضرورة تعميق التعاون في المجالات التجارية الاقتصادية والعلمية الفنية والثقافية والإنسانية وغيرها من المجالات. وأشارا كذلك إلى أهمية تحسين وتوسيع القاعدة القانونية للتعاون الثنائي.

وذكر رئيس جمهورية أرمينيا أنه تمت مناقشة تطوير العلاقات الأرمنية التركمانية والاتجاهات الأساسية بالنسبة للمستقبل وأكد أن العلاقات الأرمنية التركمانية تتطور بصورة دينامية.

وقال رئيس أرمينيا سيرج سركسيان إن المذكرة الموقعة اليوم حول مسائل الطيران ترمي إلى إضفاء الحرية على العلاقات في هذا المجال. وسيتمكن عما قريب مواطنو بلدينا من الإستفادة من إمكانيات الرحلات المباشرة بين يريفان وعشق أباد، وهذا سيساعد على زيادة التبادل في المجال السياحي وتحسين الظروف إلى درجة كبيرة بالنسبة للذين يهتمون بالأعمال.

وصرح سركيسيان أن حق تقرير المصير للشعب الأرمني في كاراباخ لا يقبل الجدل، وينبغي تثبيت ذلك بحكم القانون. وقال: “لقد طرحت موقفنا المبدئي في حل أزمة كاراباخ والتي ينبغي حلها عبر الطرق السلمية فقط، وعلى أسس ومبادئ القانون الدولي”.

كما تم التأكيد على رغبة أرمينيا وتركمنستان في تعزيز السلام والأمن من خلال التعاون المتبادل في إطار رابطة الدول المستقلة والأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون الأوروبي.

Leave a Reply

Your email address will not be published.