لجنة القضية الأرمنية في أوروبا تساند اليونان البوندوس

أفادت لجنة القضية الأرمنية في أوروبا أنه في 7 نيسان عقد في البرلمان الأوروبي في بروكسل مؤتمراً لاتحاد اليونانيين البوندوس، لمناقشة مسألة استعادة الإرث الكنسي للشعب اليوناني.

وحضر المؤتمر شخصيات سياسية ونواب من البرلمان الأوروبي وممثلين عن اتحادات بوندوسية.

كما حضر المؤتمر كيرو مانويان مدير مكتب القضية الأرمنية والشؤون السياسية التابع للمجلس الأعلى في حزب الطاشناق، الذي قدم ورقة عمل بعنوان “ينبغي على تركيا إعادة الممتلكات الكنسية الى أصحابها الشرعيين – مبادرة سياسية”.

واستعرض مانويان أعمال لجان القضية الأرمنية بشأن الاعتراف بالابادة الأرمنية والتعويض، وكذلك فيما يخص استعادة الممتلكات الكنسية الأرمنية.

وأكد على ضرورة أن يتبنى البرلمان الأوروبي قراراً يدعم الأرمن واليونان والسريان ويعيد ممتلكاتهم الكنسية المسلوبة من تركيا، لتكون أول خطوة في اطار الاعتراف بالابادات التي ارتكبت بحق تلك الشعوب.

وتم التصويت على قرار طرحته لجنة القضية الأرمنية في أوروبا والذي يتضمن البنود التالية:

1-الاعلان أن لجنة القضية الأرمنية في أوروبا تعتبر أن عمليات الابادة التي جرت بحق اليونان البوندوس هي استمرار للإبادة الممنهجة التي جرت بحق 1.5 مليون أرمني.

2-دعوة برلمان جمهورية أرمينيا للاعتراف بالابادة التي جرت بحق اليونان البوندوس بين الأعوام 1914-1922 كإبادة، واعتبار 19 أيار يوم ذكرى إبادة البوندوس.

3-مطالبة تركيا بالاعتراف بالابادة التي جرت بحق اليونان البوندوس والسريان والأرمن المرتكبة من قبل الحكومة التركية حينها، والعمل باتجاه الاعتراف العادل بحقيقة الابادة المرتكبة ضد الانسانية قبل قرن، على أساس استعادة الأراضي والحقوق المعنوية والمادية للشعوب ضحية الاإبادة.

ملحق أزتاك العربي للشؤون الأرمنية

Leave a Reply

Your email address will not be published.