الـ”بي بي سي” تتطرق الى تصريح أردوغان وتسميه “عزاء غير مسبوق لأحفاد الأرمن الذين قتلوا على يد العثمانيين”

أفادت الـ”بي بي سي” أن رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان قدم عزاء غير مسبوق للأرمن عشية ذكرى مذبحة للأرمن جرت منذ نحو قرن.

وأشار إردوغان إلى احداث الحرب العالمية الأولى على أنها “ألمنا المشترك” واقر بأن ترحيل الأرمن عام 1915 كان له “تبعات غير إنسانية”.

واصدر إردوغان تصريحا بالتركية والارمنيىة وسبع لغات أخرى، أعرب فيها عن أمله أن يخلد من قتلوا في سلام وقدم تعازيه لأحفادهم. وجاءت الرسالة قبل يوم من إحياء الأرمن للذكرى التاسعة والتسعين لمذبحة الأرمن عام 1915 على يد الأتراك العثمانيين.

ويعتبر الكثير من المؤرخين المذبحة أول إبادة جماعية في القرن العشرين. ويقدرون عدد القتلى من الارمن بـ 1.5 مليون. وترفض تركيا مصطلح “ابادة جماعية”، وتقول إن الرقم مبالغ فيه، وإن القتلى كانوا على الجانبين بينما انهارت الامبراطورية العثمانية.

واقر اردوغان في رسالته بأن ترحيل الأرمن كانت له تبعات وخيمة ولكنه لم يستخدم كلمة “إبادة جماعية”. وقال إن الملايين “من جميع الاديان والأعراق” قتلوا في الحرب.

وأضاف “أحداث الحرب العالمية الأولى ألم مشترك”.

وقال إن الأحداث لا يجب ان تمنع “الأتراك والأرمن من التعاطف ومن أن يكون لديهما رأي إنساني تجاه الطرف الآخر”.

وطلب إردوغان ألا تستخدم احداث 1915 ضد بلاده، وقال “استخدام احداث 1915 كمسوغ للعداء ضد تركيا وتحويل الأمر إلى خلاف سياسي أمر غير مقبول”. وجدد اردوغان عرضا تركيا لدراسة مشتركة للأحداث يقوم بها باحثون من الجانبين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.