معارك أيار البطولية من أجل استقلال جمهورية أرمينيا عام 1918

جرت بين 25-27 أيار 1918 معارك “سارداراباد” و”باش-أباران”، ويعد يوم 25 أيار منعطفاً كبيراً في تاريخ أرمينيا لأن الشعب الأرمني سجل أول انتصار له على جبهة “سارداراباد”. وقد تتالت الانتصارات بدءاً من تاريخ 18 أيار ضد الجيش التركي على ثلاث جبهات في وقت واحد.

وفي 18 أيار بالتزامن مع هجوم قوي على “غاراكيليسيه”، وضع قائد القوات التركية وهيب باشا قواته في أهبة الاستعداد للتحرك في 20 أيار باتجاه “سارداراباد” و”باش-أباران”، لكي ينفذ الحلم التركي ويسيطر على القوقاز.

في تلك الفترة، تحققت معجزة أخرى لدى الشعب الأرمني، حين تحرك كرجل واحد بقيادة آرام مانوكيان. وواجهت القوات التركية في 20 أيار 1918 شعباً لا يقهر، ألقى بنفسه على الجبهات، بكبيره وصغيره، مع رجال الدين والنساء، وجميعهم صمموا على “الحرية أو الموت”.

لقد انتهت معارك “سارداراباد” و”باش-أباران” و”غاراكيليسيه” بالنصر بين 25 و27 أيار 1918، والتي تمثلت بكونها معارك أيار البطولية، وسجلت صفحة انتصار جديدة في تاريخ الأرمن، وتكللت باستقلال أرمينيا في 28 أيار.

ملحق أزتاك العربي للشؤون الأرمنية

Leave a Reply

Your email address will not be published.