جدل بين نواب أرمن وأذريين حول قضية كاراباخ الجبلية

توجه وفد من البرلمانيين الأرمن برئاسة النائب كورون ناهابيديان الى باكو للمشاركة في المنتدى (روز روت) في قمة الناتو المنعقدة في باكو.

وأفادت وكالة أبا الأذرية أن البرلمانيين الأرمن اعترضوا الكلمات التي ألقاها البرلمانيون الأذريون حول قضية كاراباخ الجبلية، وعرقلوا أعمال المنتدى.

حيث تحدث البرلمانيون الأذريون عن “إعادة الاراضي المحتلة” ما أثار استياء البرلمانيين الأرمن.

وأكد النائب الأرميني كورون ناهابيديان في كلمته على أنه إضافة الى أرمينيا وأذربيجان ينبغي شمل كاراباخ الجبلية في المفاوضات الجارية.

وطالب الأذريون أن تبقى أرمينيا جانباً، وتدع أذربيجان تحل القضية مع الشعب في كاراباخ الجبلية.

وهنا اقترح ناهابيديان قراءة قرارات الأمم المتحدة، ومن ثم توصيف أرمينيا بالمهاجمة.

كما ألقى الرئيس السابق لمجموعة مينسك ماثيو برايزا كلمة صرح من خلالها بأن رئيسي أرمينيا وأذربيجان لم يتمكنا بعد من الوصول الى تعزيز الثقة المتبادلة لحل قضية كاراباخ الجبلية وتقديم التازلات من الطرفين، وأنه ينبغي متابعة الجهود لتخفيف الوصول الى حل القضية بالأعمال العسكرية، الى ذلك رحب الوفد الأرميني بكلمة برايزا. كما طالب رئيس الوفد الأرميني أذربيجان وقف اطلاق النار على الخطوط الحدودية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.