الرئيس الأرميني يصرح أمام منبر الأمم المتحدة بأن أرمينيا تناقش سحب بروتوكولات أرمينيا-تركيا من البرلمان

ألقى رئيس جمهورية أرمينيا كلمة أمام الدورة التاسعة والستين للجمعية العامة للأمم المتحدة، وقال فيها إن يريفانتبادر الى عملية تسوية العلاقات الأرمنية التركية، وتناقش بشكل جدي سحب بروتوكولات أرمينيا-تركيا من البرلمان.

وأشار الى أن تركيا أعلنت أنها تصادق على البروتوكولات فقط في حال سلّم الأرمن كاراباخ الجبلية، أو أرتساخ الحرة الى أذربيجان.

وأوضح سركيسيان الى أن العام 2015 سيكون له معنى خاص لدى الشعب الأرمني في إحياء الذكرى المئوية للإبادة الأرمنية. وشكر من مبنر الأمم المتحدة الدول التي اعترف وأدانت الإبادة الأرمنية.

كما تناول الرئيس الأرميني في كلمته الأحداث المؤلمة في سوريا، وأشار الى استهداف الأقليات الدينية والقومية من قبل المجموعات المؤمنة بعقيدة الحقد.

وذكّر سركيسيان بتفجير كنيسة الشهداء للأرمن في دير الزور، التي كانت تضم رفات الشهداء الأرمن للمجرزة الأرمنية. مضيفاً أن أرمينيا طرحت مسألة ضرورة تأمين الدفاع عن الأرمن في سوريا وكذلك السكان اليزيديين في شمال العراق، وأن أرمينيا تنتظر موقفاً مشتركاً من المجتمع الدولي حيال هذه القضية.

كما تناول الرئيس الأرميني قضية كاراباخ وسياسة أذربيجان العدائية وعدم احترامها لمقررات الأمم المتحدة. وشدد على بذل الجهود وتعاون أرمينيا مع الأمم المتحدةفي إطار برنامج “ما بعد 2015” لايجاد الحلول المناسبة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.