عضو لجنة مئوية الإبادة الأرمنية بمصر لـ”الوطن”: على تركيا الاعتراف بالمذبحة

أرمين مظلوميان: نعرب عن امتناننا للدول العربية ومنها مصر

في إطار احتفالات أرمينيا بعيد استقلالها واستعدادها لإحياء الذكرى المئوية للإبادة، قال الدكتور أرمين مظلوميان، عضو لجنة المئوية للإبادة بمصر، إن التعاون في المستقبل بين أرمينيا، وكاراباخ، والأرمن المشتتين خارج البلاد، سيسهم في أمن الشعب الأرمني، وكذلك إلى توحيد الأرمن حول مصالح وأهداف واحدة.

وأضاف مظلوميان في تصريحات خاصة، لـ”الوطن”، أنه على جميع الأرمن تجهيز العتاد نحو مزيد من التعزيز والتطور والأمن لجمهورية أرمينيا، وإلى حل نزاع كاراباخ الواقفة أمام القانون الدولي، وأيضًا إلى مزيد من تنظيم الشتات الأرمني في جميع أنحاء العالم.

وتابع: “الحفاظ على الهوية الوطنية وتعزيز إمكانات كل الأرمن من أهم النقاط، فضلًا عن الاعتراف الدولي وإدانة الإبادة الجماعية للأرمن وإزالة آثارها”، مشيرًا إلى أهمية توحيد جميع الأرمن حول الكنيسة الأرمينية.

وقال مظلوميان، إنه على الأرمن الدعم والمساعدة لباقيهم وقت الأزمات، وعلى سبيل المثال الأزمة السورية، ومساعدة الأرمن السوريين.

أضاف “نعرب عن امتناننا لجميع الدول، وخاصة الدول العربية ومنها مصر الذين قدموا للأرمن العون وضمان ظروف سلمية لهم بعد الإبادة الجماعية والذين كانت لديهم الشجاعة الادبية و السياسية لقول الحقيقة حول الإبادة الجماعية للأرمن”. وتابع: “نحن ممتنون بشكل خاص للدول والمنظمات الدولية التي اعترفت وأدانت الإبادة الجماعية للأرمن بأنها جريمة بشعة ضد الإنسانية”، مطالبًا تركيا برفع ذلك العبء الثقيل عن نفسها، والبدء في التعامل مع ماضيها والاعتراف بالإبادة الأرمنية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.