ذكريات حزينة من كنيسة القديس كيراكوس الأرمنية: مقال لحفيد جمال باشا حول ماضي وحاضر الكنيسة


روى حسن جمال حفيد جمال باشا أحد مخططي الإبادة الأرمنية تفاصيل حول زياراته الى كنيسة القديس كيراكوس الأرمنية في (ديكراناكيرد) ديار بكر، وحول الخال أنتو الذي التقاه قبل سنوات، وقضايا الهوية الأرمنية.

يذكر أن حسن جمال زار النصب التذكاري للإبادة الأرمنية واعتذر من الأرمن مراراً بسبب جرائم جده.

وقال إن هذه الكنيسة تعود الى القرن الرابع عشر، ومن بقايا الأرمن. حيث تم تفجير القبة عام 1915 من قبل نوز الدين باشا.

وعن زيارته للكنيسة عام 2001 يقول إن الكنيسة كانت فارغة، وفيها سجادة واحدة، حيث التقى بالخال أنتو، مستذكراً بعض تفاصيل الحياة في دياربكر وبعض السكان من أصول أرمنية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.