نفقات ضخمة لمؤتمر معادي للأرمن في تركيا بمشاركة أذريين

ذكرت جريدة “اغوس” أن جامعة أيدن في إسطنبول عقدت في الأسبوع الماضي مؤتمراً بعنوان “الحق والباطل في القضية الأرمنية”.

حيث نشر الإعلان عن المؤتمر على صفحات الصحف ذات الانتشار الأوسع، ما تطلّب أموالاً ضخمة.

وكان المحاضرون في غالبيتهم من الأذريين. وقدم النائب عن حزب حركة القوميين في تركيا يوسف هالاج أوغلو محاضرة أشار فيها الى أن أحداث عام 1915 صحيحة من الناحية القانونية، وأن الأرمن نقلوا الى مناطق أخرى لأنهم كانوا خطرين.

وأضاف أن “التهجير هو بدعة من المهجر الأرمني والكنيسة الأرمنية”، وأنه تم سلب ممتلكات فقط 1673 شخصاً.

وتناول الباحثون الأذريين أن دولاً من روسيا وفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية تساند القضية الأرمنية.

وبذلك أراد الباحثون في المؤتمر “توضيح حقيقة” القضية الأرمنية لطلاب الجامعة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.