السفارة الأرمينية بدمشق تقيم حفل استقبال بذكرى الاستقلال

أقام سفير جمهورية أرمينيا في سورية الدكتور أرشاك بولاديان حفل استقبال بمناسبة الذكرى 23 لاستقلال أرمينيا في فندق الشام بدمشق.

وقال السفير الأرميني في كلمة خلال الحفل “إن إعلان استقلال جمهورية ارمينيا في عام 1991 كان الخيار الوحيد للشعب الأرمني الذي امتلك على مر العصور مقومات الشعب المستقل وصاحب السيادة على أراضيه التاريخية حيث جاء الاستقلال استجابة لإرادته وقدرته على صنع القرارات وشق طريق المسقبل بنظرة واعدة”.

وأشار إلى أن الاستقلال شكل انعطافا عظيما في حياة أرمينيا التي عاشت تحولات تاريخية في الميادين الاقتصادية والاجتماعية والسياسية حيث كان لا بد لأرمينيا أن تجد لنفسها موقعا إقليميا ودوليا وتحدد توجهاتها في سياستها الخارجية التي تسير على مبادئ حسن الجوار وأهداف ميثاق الأمم المتحدة والاحترام المتبادل.

ولفت الدكتور بولاديان إلى الأرضية التي قامت عليها العلاقات التاريخية الودية والتقليدية بين أرمينيا وسورية والتطورات التي شهدتها في شتى المجالات السياسية والتجارية والعلمية والتعليمية والثقافية وتعززها إثر الزيارات الرسمية المتبادلة ورفيعة المستوى بين البلدين مؤكدا حرص أرمينيا على علاقاتها مع سورية الشقيقة والارتقاء بها إلى أعلى المستويات.

وأشار سفير جمهورية أرمينيا في سورية إلى أن أرمينيا تابعت وما تزال تتابع تطورات الأزمة التي تمر فيها سورية لافتا إلى أن أرمينيا ترحب بأي مبادرة سياسية تؤدي إلى إعادة الأمن والاستقرار إلى سورية.

وأعرب بولاديان عن أمله في أن تعود الحياة إلى طبيعتها في سورية لتقوم بدورها المحوري إقليميا ودوليا.

وفي تصريح لـ سانا قال أحمد الأحمد الأمين العام لحركة الاشتراكيين العرب إن مشاركة الشعب الأرمني في عيد استقلاله الوطني تدل على محبة الشعب السوري له وعمق العلاقات التاريخية الأخوية التي تربط بين البلدين مشيرا إلى وقوف السوريين إلى جانب الشعب الأرمني خلال المجازر التي ارتكبها العثمانيون بحقهم.

ونوه الأحمد بوقوف الحكومة والشعب الأرمني إلى جانب السورييين في هذه الأزمة مباركا الأرمن باستقلال بلادهم.

وتم خلال الحفل توزيع ميداليات وشهادات تقديرية على عدد من الشخصيات السورية والأرمينية لجهودهم في تطوير وتعزيز العلاقات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية والتجارية بين البلدين حيث أعرب الكاتب والصحفي سمير عربش أحد المكرمين عن شكره للسفارة الأرمينية على التكريم مشيرا إلى عمق العلاقات التي تربط الشعبين السوري والأرمني.

حضر الحفل نائب رئيس مجلس الشعب الدكتور فهمي حسن ووزراء المالية الدكتور اسماعيل اسماعيل والاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور همام الجزائري والدولة لشؤون البيئة الدكتورة نظيرة سركيس والدولة لشؤون مجلس الشعب الدكتور حسيب شماس ومعاون وزير الخارجية والمغتربين الدكتور حامد حسن إضافة لعدد من أعضاء مجلس الشعب ورؤساء المنظمات الشعبية والنقابات المهنية والسفراء وممثلي البعثات الدبلوماسية العربية والأجنبية المعتمدين في دمشق وفعاليات اقتصادية ودينية واجتماعية وثقافية وإعلامية وحشد من المدعوين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.