موقف معادي ضد الأرمن في معرض بلدية إسطنبول

نشرت مصادر إعلامية أن بلدية إسطنبول فتحت معرضاً في قاعة تقسيم بعنوان “قبل مئة عام”، يشمل تعابير معاديةللأرمن، حيث يتم الإشارة الى الأرمن واليونان كهدف بشكل صريح.

وتم عرض مقاطع من صحف نشرت قبل 100 عام تتناول موضوع معركة كاليبولي، والحرب العالمية الأولى. وإن افتتاح معرض مماثل في هذا التوقيت له دلالات وإشارات كبيرة، لا يمكن أن تكون بالمصادفة.

سيكون المعرض مفتوحاً حتى 25 آذار، ويضم مقالات صحفية معادية للأرمن واليونان، وتهجيرهم، ويصفون الأرمن بالخونة واليونان الفارين من الخدمة العسكرية.

كما تم عرض نسخاً من جريدة (سيبيلوريشاد) لعام 1908 ذكر فيها أن الأرمن أغنى من المسلمين، وبذلك يستهدفون الأرمن.

ويتم ذكر الأرمن في مقالات أخرى على أنهم أعداء الداخل، حيث نشرت صحيفة (إقدام) عام 1915 أن الأرمن ساعدوا الجيش الروسي، وشكلوا ألوية عسكرية خاصة مستقلة.

وفي صحيفة (البايكار) الصادرة في أرزرومجاء أن الجنود الأرمن والروس ارتكبوا مظالم ضد المسلمين في قرية أولتو ايرزنكور.

وتناول جزء من المعرض قضية المشانق العشرين من أعضاء حزب الهنشاك الأرمني مشيرين الى أنهم سعوا لاقامة دولة أرمنية على الأراضي التركية ويثيرون الدول الغربية ضد العثمانيين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.