أوضاع الجنود الأرمن في معركة كاليبولي

تعد دورية “هاياستان” في صوفيا أهم مصدر لتفاصيل أحداث الإبادة الأرمنية.

وفي العدد الصادر في 23 أيلول عام 1915 معلومات مهمة حول أوضاع الجنود الأرمن في معركة كاليبولي.

حيث جاء أنه “كان يوجد حوالي 30-40 ألف جندي أرمني على ساحة معركة كاليبولي، أغلبهم دون سلاح، يتم استخدامهم في النقل وبناء الثكنات. كان يتم وضع الجنود في الصفوف الأمامية لخط النار، وضربت الطائرات الفرنسية خندقاً بالقنابل في منطقة إزميت كان يضم 450 جندياً أرمنياً، نجا منهم ثلاثة، ونقلوا الى إسطنبول للعلاج، وعادوا الى قريتهم (اوفاجز) المهدمة”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.