اللقاء الأول للأدباء الشباب والإعلاميين العرب والسوريين

برعاية المهندس علي احمد منصورة محافظ حلب أقام نادي الشبيبة السوري الثقافي اللقاء الأول للأدباء والاعلاميين العرب والسوريين ـ اصدقاء الثقافة والتاريخ الأرميني والمساهمات المتبادلة عبر القرون ـ وذلك في مطرانية الأرمن الارثوذكس في حلب .

واشار السيد غالب البرهودي مدير الثقافة بحلب الى العلاقات القديمة والعريقة التي ربطت العرب مع الشعب الارميني ، مؤكدا احترام العرب هذه العلاقة الوطيدة مع الأرمن وخاصة في العصر العباسي من خلال الفتوحات العربية لتلك المناطق ، مشيرا الى اهمية العلاقات التجارية والتمازج الثقافي بين الحضارتين وتميز هذه العلاقة في مجالات عديدة ومنها الطب .‏

وأكد دور الأرمن البارز في الثقافة والنهضة العربيتين وفي اعتماد المؤسسات العربية على خبراتهم الفنية، ودور السيد الرئيس بشار الأسد في توطيد العلاقات السورية ـ الأرمينية بزيارته وعقيلته عام 2008 أرمينيا .‏

وتحدث السيد محمد قجة رئيس جمعية العاديات عن متانة العلاقات السورية ـ الارمينية التي سادها الاحترام المتبادل وقبول الآخر ، مشيرا الى ان هذا الاحترام هو من نسيج الحضارة المشرقية في وقت نجد فيه الحضارات الغربية كانت تنظر الى الانسان الاوروبي على انه فوق الشعوب الاخرى ، مما أدى الى رفض الآخر ، وان الشعبين العربي والارميني قد عاشا خلال قرون طويلة معاً تجسد ذلك بوجود مواطنين أرمن في سورية وخاصة بمدينة حلب ، مبينا ان العلاقة الطيبة بينهما نراها في سلسلة من المحاور ابرزها المحور الاقتصادي والتجاري .‏

واشار واهان بربريان من طائفة الأرمن الارثوذكس بحلب فقد نوه الى ان المجتمعات البشرية في العصر الحديث على اختلاف افكارها ومبادئها وقومياتها وانتماءاتها تولي فنون الابداع والادب اهمية خاصة، مؤكدا ان الاعلام هو السلاح الاقوى وهو رسالة الصدق والرؤية السديدة في دعم الثقافة والادب اللذين يشكلان ثروة معرفية تقام على ارضية صلبة تنمو فوقها العلاقات الانسانية .‏

حلب – بيانكا ماضية

السبت 6-11-2010

الجماهير


Leave a Reply

Your email address will not be published.