وزير الثقافة المصري يناقش مع سفير أرمينيا سبل التعاون الثقافي بين أرمينيا ومصر وإقامة أيام الثقافة الأرمنية بمصر

وزير الثقافة المصري يناقش مع سفير أرمينيا سبل التعاون الثقافي بين أرمينيا ومصر وإقامة أيام الثقافة الأرمنية بمصر

كتبت آلاء عثمان في “اليوم السابع” أن الدكتور عبد الواحد النبوي وزير الثقافة المصري استقبلسفير أرمينيا في القاهرة السيد أرمين ميلكونيان، لبحث سبل التعاون الثقافي بين البلدين.

واتفق الجانبان على إقامة أيام الثقافة الأرمنية بمصر خلال الفترة من 15 وحتى 21 ايلول المقبل، بمشاركة فرق فنية ومعارض للفن التشكيلي، كما اتفقا على مشاركة مصر بفعاليات ثقافية وفنية في أرمينيا، ودعا السفير الأرميني وزير الثقافة لزيارة أرمينيا خلال مشاركة الوفد المصري في الفعاليات الفنية والثقافية بأرمينيا.

وقال الدكتور عبد الواحد النبوى، وزير الثقافة، إن الأرمن جزء من تاريخ بناء الحضارة المصرية خاصة فى عصر أسرة محمد على حيث وفد الكثير من الأرمن وعاشوا بمصر وقدموا لحضارتها الكثير، مشيراً إلى أن الشعوب لن تتقارب إلا إذا تعارفت ثقافيا، ونحن نحتاج فى مجال العلاقات الدولية أن تكون الثقافة المصرية محط اهتمام شعوب العالم، من خلال الكتب والفنون بأنواعها.

ودعا عبد الواحد النبوى، الجانب الأرميني إلى زيادة التعاون الثقافى من خلال فتح الباب لترجمة الكتب وتبادل المؤلفات التى تعرف بثقافة البلدين وفنونهما وآدابهما، مؤكدا أن الثقافة هي رسول السلام والمحبة بين الشعوب، وأن وزارة الثقافة يمكن أن تعد قائمة بالمؤلفات الأدبية والتاريخية المصرية لترجمتها إلى اللغة الأرمينية ليعرف الشعب الأرميني تاريخ وثقافة مصر، وأن الجانب الأرميني يمكن أن يبادلنا نفس الخطوة لتوطيد التعاون الثقافي بين البلدين.

ومن جانبه قال السفير أرمين ميلكونيان، إن العلاقات الأرمينية المصرية متميزة فى مجال الثقافة، ونحن سعداء بمشاركة الأرمن فى الحياة الثقافية والفنية والسياسية فى مصر منذ فترة طويلة، مشيراً إلى أن هناك أسماء أرمينية محفورة فى ذاكرة تاريخ حضارة مصر فى شتى المجالات، وأن أبناء أرمينيا الآن هم بمثابة سفراء لشعوبهم فى الحياة الثقافية المصرية. وأكد أرمن مكلونيان، أن هناك تعاونا ثقافيا كبيرا مع مصر حيث يوجد بمصر مركزا للدراسات الأرمينية بجامعة القاهرة خاص بتدريس اللغة الأرمينية والتاريخ الأرمنيوتاريخ العلاقات بين البلدين، كما أن أرمينيا فيها قسما بجامعة يريفان للغة العربية وقسما آخر بمعهد الدراسات الشرقية بأرمينيا لتدريس التاريخ العربي والأدب العربي لأبناء أرمينيا.

Leave a Reply

Your email address will not be published.