بقايا جدار لكنيسة العذراء الأرمنية في “تومارزا”

ذكرت صحيفة “نور مرمرا” أنه في كل يوم يجري الحديث عن كنيسة أرمنية قديمة في وضع مزري في الأناضول ويتم التنبيه من أجل إنقاذها.

بدأ تسليط الضوء على الكنائس الأرمنية القديمة الخاضعة للهدم والتدمير منذ سنوات طويلة لما لها قيمة كبيرة من وجهة نظر سياحية.

وذكر موقع “إرميني هابير” أنه لم يبق من الكنيسة الأرمنية في منطقة “تومارزا” في “قيصاريا” سوى بعض الجدران. حيث تم بناؤها قبل 300 عاماً، وقد سلبت عام 1915، وتركت لتتهدم.

حاول الأرمن إعادة فتحها بعد الحرب العالمية الأولى، لكن لم ينجحوا. لقد كانت الكنيسة مركزاً لتهيئة رجال الدين.

وتقام الاحتفالات في 12 آب من كل عام ويشارك فيها العديد من الأرمن في كيليكيا والأناضول.

ونشر موقع “تومارزا هابير” التركي هذا الخبر، لافتاً الى أن الكنيسة كانت تسمى “السيدة العذراء”.

في الصورة الكنيسة قبل عام 1915، وصورة التقطت عام 2007.

Leave a Reply

Your email address will not be published.