الوكالة الغربية للأنباء: “الشعب الأرمني يحتفل بالانتصار على الموت وقد اعطى دروسأ في الصبر رغم استشهاد مليون ونصف مليون قبل مئة عام”

أفادت الوكالة الغربية للأنباء أنه بحضور شخصيات من مختلف الطوائف والقوميات تم افتتاح المعرض الشخصي العاشر للفنان أنترانيك أوهانيسيان في مطرانية الأرمن الأرثوذكس في العاصمة العراقية بغداد بمناسبة ألذكرى المئوية للابادة الجماعية الارمنية حيث يحيي الأرمن والمجتمع الدولي هذا العام الذكرى المئوية للابادة الجماعية الارمنية – ذكرى مليون ونصف مليون شهيد أرمني.

وبنفس الوقت يحتفل بالانتصار على الموت وانه استطاع خلال مئة عام الماضية أن يعطي دروسا في الصبر والنضال ويبين للعالم ان الحق لايموت في الذاكرة الحية وليؤكد من جديد بانه مازال يتذكر ويطالب.

وقد طالب الحضور من خلال الكلمات التي تشدد على ان يكون طابع الاعتذار من قبل الحكومة التركية لهذا الشعب الصابر حتى نستطيع الجلوس على طاولة الحوار اونهاء معالم الابادة الجماعية التي حدثت قبل مئة عام، وفي حالة السكوت على الحق الذي كفلته كل الاديان بالتأكيد ستكون وخيمة على مستقبل الشعوب المتحضرة في كافة دول العالم.

السيرة الذاتية للسيد انترانيك اوهانيسيان:

من مواليد 1949(العراق البصرة) وهو يوصف بانه صاحب ومبتكر اسلوب المربعات في الفن التشكيلي، له تسعة معارض شخصية ومشاركات في اكثر من ثلاثين معرضاً. عضو في جمعية الفنانين التشكيليين العراقيين ونقابة الفنانين العراقيين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.