محافظة أرارات

19-450x298

تقع محافظة أرارات في القسم الغربي من أرمينيا، إلى الجنوب من يريفان. تشتهر هذه المحافظة بالزراعة وبتنوع الفاكهة والكروم. وعدا ذلك فالمحافظة مشهورة بمنتوجاتها الخفيفة والغذائية ومعامل الخمور.

مركز المحافظة هو أرتاشاد. يمتد الطريق الرئيسي في الإقليم عبر المقاطعة بمحاذاة الضفة اليسرى لنهر أراكس حيث أن على اليمين يقع جبل أرارات (5165 م) والشريط الحدودي للدولة. استنادا للكتاب المقدس يرتبط أسم أرارات بسيدنا نوح. فبعد الطوفان خلال النزول من قمة الجبل زرع نوح أول شجرة صفصاف حيث عمرت قرية هناك فيما بعد. إن المنظر الشامل المؤثر والأخاذ لجبل ارارات بارتفاعه الذي يتعذر الوصول إليه والوديان العميقة يخلق تأثيراً على الأرمن وقد تحولت إلى رمز للعبادة وأسطورة خالدة.

في الجنوب، يمتد الطريق من خلال الجبال ليوصل السكان في الجنوب إلى الأقسام المركزية. القسم الشرقي من المقاطعة جبلي ومغطاة بغابات خوسروف. وحسب المكتشفات الأثرية والمصادر المكتوبة كانت عاصمة أرمينيا التاريخية آرتاشاد إحدى أكبر المراكز للحضارة والثقافة اليونانية حيث سكنت من قبل الميلاد و دامت حتى 370م . ويوجد في المنطقة عاصمة أخرى لأرمينيا التاريخية دفين ويعود تاريخها إلى 332-338 قبل الميلاد. شيدت العاصمة حسب المواصفات العالية لتلك الحقبة وزخرفت بأناقة وسخاء ملكي ذات طابع كنسي، وكان يسكنها نحو 100000 نسمة.

تمتد غابات خوسروف نحو جنوب نهر أزاط وزرعت أشجارها في عام 330. في يومنا هذا تعتبر الغابة منتزهاً وطنياً وتشتهر بأنها تمثل الحياة النباتية و حيوانات المنطقة في الكتاب الأحمر.

المحافظة غنية بصروح الفن المعماري، وكل من يزورها ويمشي حول الوديان والجبال المغطاة بالغابات يتمتع بالاصطياد وصيد السمك كما التمتع بالنظر للطيور.

من كتاب “جمهوريـة أرمينيـا (دليل ثقافي – سياحي)” ، إعداد وإشراف: الدكتور أرشاك بولاديان، البروفيسور في العلوم التاريخية، وسفير جمهورية أرمينيا لدى الجمهورية العربية السورية. صدر الكتاب عن وزارة الثقافة – دمشق، 2010.

Leave a Reply

Your email address will not be published.