وزيرة الثقافة الأردنية تزور المعهد الموسيقي الدولي ومسرحاً في أرمينيا

??????????????????????????????????????????????????????????

ذكرت وكالة الأنباء الأردنية بترا أن وزيرة الثقافة الأردنية لانا مامكغ زارت أمس الأول المعهد الموسيقي الدولي في العاصمة الأرمينية يريفان، وجالت على أقسامه بدءا من مسرح الأوبرا والبالية ومعرض الفن الدولي وانتهاء بمتحف الفن التراثي والحديث.

وكان في استقبال الوزيرة مدير المعهد شاهين شاهينيان الذي قدم إيضاحا عن أهمية هذا الصرح الثقافي وما يقدمه للطلاب على مستوى العالم.

وتأسس المعهد الموسيقي عام 1921 وكان عبارة عن استوديو موسيقي صغير وبعد سنتين اصبح واحدا من أهم مؤسسات التعليم العالي في الموسيقى، حسب منشورات المعهد. وشاهدت مامكغ خلال الزيارة جزءا من عرض أوبرا وأبدت رغبتها بالتعاون المشترك مع المعهد الموسيقي ووزارة الثقافة الاردنية للاستفادة من التجربة الأرمنية في الموسيقى وتعليمها.

وقالت: «نظرا لما شاهدناه اليوم من رقي ورفعة في مجال الفن بالذات أحببنا ان نتعاون بما يفيد ويعمل على فتح آفاق جديدة للفن في  الاردن وأهمية ذلك في حفز الشباب على تنمية خيالهم وقدراتهم الفنية والارتقاء بالذائقة الجمالية والاستمتاع بالتنوع الثقافي بين الحضارات.»  يذكر بان مامكغ تترأس وفدا أردنيا بدأ السبت الماضي في إحياء أسبوع «الأيام الثقافية الاردنية» في جمهورية ارمينيا وتضمن عرضا لفرقة شباب الرمثا وعرض ازياء تراثية للمصممة مريم مهاني، وعروض أفلام أردنية منوعة من الهيئة الملكية للأفلام قدمها مدير البرامج في الهيئة شادي النمري.

وعرض مساء الاثنين فيلمان هما «اسماعيل» و”لما ضحكت موناليزا” الحائزان على جوائز عالمية عديدة، وذلك في مسرح جمعية الموسيقى الارمينية، الذي تأسس عام 1932 وهو متخصص بالموسيقى الحديثة والتقليدية، حسب مديرته التنفيذية فانين مالوميان.
وأوضح النمري في تقديمه أهمية الفيلمين واعطى نبذه عن كل منهما للجمهور الأرميني الذي حضر العرض. و”إسماعيل” فيلم روائي قصير صنع بحرفية عالية ويوثق الفيلم ليوم في عام 1948، بعد نزوح الفلسطينيين، كيوم حقيقي من حياة الرسام الفلسطيني إسماعيل شموط وشقيقه الأصغر جمال وهما يحاولان يائسين جمع بعض المال في غزة من أجل إطعام والديهما اللذين نزحا مؤخرا. وفلم «لما ضحكت موناليزا» من إخراج فادي حداد، هو كوميديا رومانسية تركز على احترام الرجل والمرأة لبعضهما، يتناول الفيلم بعض القضايا الهامة والأنماط السائدة المتعلقة بالمرأة في المجتمع المحلي الأردني، وكان العرض الأول للفيلم في مهرجان دبي السينمائي الدولي عام 2012.

Leave a Reply

Your email address will not be published.