محكمة أرجنتينية: الدولة التركية نفذت إبادة جماعية ضد الشعب الأرمني في بداية القرن العشرين

أعلنت المحكمة الاتحادية في الأرجنتين أن “الدولة التركية نفذت جريمة الإبادة الجماعية ضد الشعب الأرمني بين الأعوام 1915-1923”.

وبذلك يكون القاضي نوربرد اوجربيتي قد أجاب على دعوى المواطن كريكور هايرابيديان الذي تقدم عام 2000 الى المحكمة بدعوى يطالب فيها إخضاع تركيا لمسؤولية مصير 50 فرداً من أقربائه المفقودين خلال الحرب العالمية الأولى الذين كانوا يعيشون في سيفاز وخاربيرت.

وكتبت جريدة “حرييت” التركية أنه “بالرغم من أن هذا القرار لن يحتم أي جزاء ضد تركيا، إلا أن هذه الوثيقة سوف تمنح المنظمات الأرمنية الفرصة لاستخدامه كأساس في المحاكم والمنابر الدولية.

وقد تلا قاضي الأرجنبين الاتحادي الحكم خلال مراسم بحضور المدعين وبعض المنظمات والشخصيات. وهو عبارة عن تقرير من 100 صفحة. لقد تعرف القاضي على كافة التفاصيل من شهادات مقدمة ومسألة التعويض من قبل تركيا وحقائق أخرى. لقد أرفق القاضي التقرير نص القانون الذي وقعه رئيس الأرجنتين نيستور كيرشنير عام 2007 الذي يعترف بالابادة المنفذة من قبل تركيا ضد الأرمن، وإعلانه يوم 24 نيسان “يوم احترام متبادل وتعايش بين الشعوب”، إحياء لذكرى شهداء الابادة الأرمنية. ويذكر أن ذلك القانون كان نتيجة لجهود لجنة الدفاع عن القضية الأرمنية في أميركا الجنوبية.

ملحق “أزتاك” العربي

Leave a Reply

Your email address will not be published.