حفيد جمال باشا يستخدم تعبير “الإبادة الأرمنية”

شارك حفيد جمال باشا، أحد مدبري الإبادة الأرمنية: حسن جمال، الصحفي في صحيفة “ميلييت” التركية، في مؤتمر بعنوان “من دير الزور حتى دزيدزيرناكابيرت” في لوس أنجلوس مؤخراً. وذلك بحضور عدد كبير من الأكاديميين والشخصيات المعروفة، من بينهم حفيدة هنري مورغنتاو السفير الأمريكي في تركيا في العهد العثماني السيدة باميلا ستينر والبروفسور ريتشارد هوفانيسيان وآخرون.

بدأ حسن جمال كلمته في المؤتمر بالتحية باللغة الأرمنية، وأشار أنه لا يخاف من ذكر تعبير الإبادة الأرمنية، وأنه زار ضريح الشهداء الأرمن في يريفان عام 2008 ووضع أكليلاً من الورد.

وكتب في 24 نيسان في العام المنصرم أن إنكار مذابح آلاف الأرمن يعني المشاركة في الجريمة ضد الانسانية.

وبعد ذلك، كتب حسن جمال مقالة في جريدة “ميلييت” التركية أعرب فيها عن أفكاره حول هذا الموضوع، وأنه لا يأبه من ترديد كلمة إبادة أرمنية، وأن صورته كانت موجودة على بروشور المؤتمر حيث تبين مدى احترامه للشهداء الأرمن.

  1. لا يموت حق وراءه مطالب ان الابادة التي حصلت بحق الاخوة الارمن كانت جريمة تقشعر لها الابدان وقد عمل الارمن بكل طاقاتهم وامكانياتهم لاظهار حقهم بالاعتراف بالمجزرة وما نجب عنها من ويلاة وما نراه اليوم من اعترافات شفهية من بعض المسؤلين التراك والاقرار بها رسميا في اغلب الدول ليس الا ثمرة النضال والتضحيات التي قدمها الاخوة الارمن لاعلاء شئن قضيتهم وايصالها الى كل العالم فتحية اجلال الى كل من ساهم بابراز هذه القضية ووضعها على مسارها السليم وتحية اجلال الى الاخوة في حزب الطاشناك المناضلين الذين بذلو الغالي والنفيس من اجل القضية الارمنية ولكم كل الشكر اسرة تحرير جريدة ازتاك العربي الالكترونية ودمتم

  2. مارال كسباريان April 18, 2011, 6:40 am

    من الجيد ان نرى ونسمع مثل هذه الاعترافات من اشخاص لا يخافون مواجهة تاريخهم اياً كان ، وهذا يقدّر لهم ويحترم ، وعسى ان تكون هذه الخطوة بدايةً لخطوات اهم تساعد في حل هذه القضية بعدالة وانسانية . شكراً لكل من عمل وسيعمل من اجل تذكير الإنسانية بمآسي شعب كان وسيبقى من اهم الشعوب التي ساهمت في إغناء التراث الإنساني .

  3. على أردوغان أن يتصل بهذا الصحفي بدل أن يطلب من الأكاديميين التحقق من الابادة الأرمنية وبدل اللف والدوران .ألم تقرأوا التاريخ بعد يا أحفاد عثمان!

Leave a Reply

Your email address will not be published.