بيان الكنائس الرسولية الأرمنية

زعماء الكنائس الرسولية الأرمنية في غرب الولايات المتحدة يصدرون بياناً مشتركاً بمناسبة ذكرى المجزرة الأرمنية في 24 نيسان وعيد الصعود الذي يصادف نفس اليوم في العام الجاري

أصدر زعماء الكنائس الرسولية الأرمنية في غرب الولايات المتحدة بياناً مشتركاً بمناسبة ذكرى المجزرة الأرمنية في 24 نيسان وعيد الصعود الذي يصادف نفس اليوم في العام الجاري. وجاء في البيان إن الشعب الأرمني في نيسان يحيي ذكرتين هامتين بالنسبة إليه وهما عيد الفصح ومرور 96 عاماً على وقوع المجزرة الأرمنية.

إن المجزرة الأرمنية هي الصفحة القاتمة بصورة تامة في تاريخ الشعب الأرمني أما عيد الصعود فهو أحد أسطع الأعياد في تاريخ البشرية. في هذا العام ولأول مرة بعد المجزرة يصادف يوم ذكرى المجزرة والعيد في 24 من الشهر الجاري حيث سنحتفل بعيد الصعود المجيد لسيدنا يسوع المسيح.

نحن كأول دولة قبلت الديانة المسيحية ديناً رسمياً للدولة في العالم ندعو أبناء جميع الأديان أن يُصلُّوا في سبيل أرواح الشهداء في القيصرية العثمانية من أبناء الشعب الأرمني والآشوريين والكلدان واليونانيين.

وقد وقع تحت النداء الأساقفة هوفنان ديرديريان وموشيغ مارتيروسيان والأب كريكور شاهينيان والأب هوفسيب ماتوسيان.

وكالات

Leave a Reply

Your email address will not be published.