فرض قيود على الصحف الصادرة باللغات الأجنبية في تركيا

press_101316 

أفادت “إيرميني هابير” أن الصحف الصادرة في تركيا والتي تصدر باللغة التركية بشكل جزئي لايحق لها نشر الإعلانات الرسمية الحكومية، لاسيما الصحف الخاصة بالأقليات كالأرمن والأكراد واليونان واليهود.

وأشارت الصحفية في صحيفة “جمهورييت” عايشيه يلديريم أن هذا الاجراء هو تجسيد جديد للقرار الذي تم تبنيه في العشرينيات في تركيا في إطار نظام حالة الطوارئ وشعار “أيها المواطن تحدث بالتركية”.

وأشارت الصحفية تحت عنوان “أيها المواطن اكتب بالتركية” الى أن الصحف التابعة للأقليات في تركيا رضخت أيضاً الى حالة الطوارئ وأصبحت ضحية لها.

وقالت: “إن الخطوة الأخيرة التي اتخذتها السلطات التي تسعى لجعل الصحافة بصيغة واحدة، واتخذت قراراً جديداً حول نشر الإعلانات، هو أمر مخالف للمبادئ الأساسية للدستور”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.