كنيسة الأرمن للوفد الأوروبي: مصر فتحت أبوابها لاستقبالنا وقت الإبادة التركية

%d9%83%d9%86%d9%8a%d8%b3%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%b1%d9%85%d9%86-%d9%84%d9%84%d9%88%d9%81%d8%af
كتب نادر شكري في موقع (الأقباط المتحدون) أن الأب جبريل راعي ووكيل مطرانية الأرمن الكاثوليك بمصر، قال إن الأرمن في مصر يعيشون بسلام ويتمتعون بحقوقهم مثل المصريين ويمارسون شعائرهم الدينية، مؤكدًا إن مصر كانت من أولى الدول التي فتحت أبوابها لاستقبال الأرمن الهاربين من مذابح الإبادة الجماعية من قبل الدولة العثمانية. وأضاف أثناء لقائه الوفد الأوربي الذي يزور مصر الآن، إن مصر شهدت اعتلاء وزيراً أرمينياً وهو نوبار باشا في عهد محمد على وكان الأرمن في مصر يشاركون في كافة مناحي الحياة.

واستمع الاب جبريل لاسئلة الوفد حول طبيعة الطائفة وقضايا الاحوال الشخصية واكد ان الكنيسة تتمتع بعلاقات طيبه مع الدولة المصرية التقت شيخ لازهر ورئيس الجمهورية وقام الوفد بتفقد الكنيسة الكبرى بالظاهر.

وقال جون ماهر منظم الزيارة ورئيس ” الاوفيد ” ان الزيارة كانت مثمرة فى تواصل الوفد الاوروبي مع كافة الاطراف ومنها الكنيسة الارمنية حيث يشارك في الوفد اعضاء برلمان اوروبي من الأرمن فضلا عن  مديرة اعمال، مسؤول العلاقات العامة للكنيسة الأرمنية في فرنسا ولديهم اهتمام بمتابعة كافة الاطراف حول الاعتراف باالابادة الجماعية لتركيا للأرمن .

Leave a Reply

Your email address will not be published.