النائب مخيبر حاضر عن جريمة الإبادة الجماعية للشعب الأرمني

حاضر النائب غسان مخيبر عن “جريمة الإبادة الجماعية للشعب الأرمني في ضوء القانون الدولي”، في الجامعة اللبنانية-الاميركية – جبيل، بدعوة من “النادي الأرمني” بمناسبة الذكرى السادسة والتسعين لجرائم الإبادة.

وعرض الأسس القانونية لوصف أعمال الإبادة والجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب التي اقترفتها السلطنة العثمانية بين عامي 1915 و1917، وأوضح مدى المسؤولية المعنوية والقانونية المترتبة على هذه الجرائم بالنسبة الى الجمهورية التركية الحالية الوارثة للسلطنة العثمانية.

وتحدث مخيبر عن الإمكانية القانونية لتقديم جمهورية أرمنيا مراجعة أمام محكمة العدل الدولية بجريمة الإبادة، وأكد “أن جلاء الحقيقة وإقامة العدالة في جرائم إبادة الشعب الأرمني يتطلبان تحضيرا قانونيا دقيقا وكاملا وبلورة إرادة سياسية لدى جمهورية أرمينيا والمجتمع الدولي بأسره الذي تلقى على عاتقه حق وواجب إقامة العدالة لكي لا تتكرر مثل هذه الجرائم في المستقبل في أي بقعة من العالم، ولا سيما في منطقة الشرق الاوسط”.

كذلك اعتبر أنه “قد يكون من مصلحة الدولة التركية بالذات اللجوء الى المحكمة الدولية ذات الصلاحية لكي تبت هي بشكل نهائي وقاطع مسألة إنسانية طال انتظار حلها، وصولا الى عدالة كاملة للشعب الأرمني ومصالحة تاريخية على أساس هذه العدالة بين الشعبين الأرمني والتركي”.

20 نيسان 2011

Leave a Reply

Your email address will not be published.