وزير الثقافة اللبناني يزور ميتم الأرمن “عش العصافير” ومتحف “آرام بيزيكيان” لأيتام الإبادة الأرمنية

 

أزتاك العربي- في إطار زيارة قام بها وزير الثقافة الدكتور غطاس الخوري الى مدينة جبيل بدعوة من رئيس بلديتها زياد الحواط وفاعليات المدينة، توجه الوزير الخوري إلى ميتم الأرمن “عش العصافير”، حيث كان في استقباله والوفد المرافق المطران كيغام خاتشيريان ممثلاً لكاثوليكوس الأرمن الأرثوذكس لبيت كيليكيا آرام الأول، الوزير السابق جان لوي قرداحي، عضو اللجنة التنفيذية في الرابطة المارونية انطوان قسطنطين ولجنة إدارة الميتم.

كما قام الوزير بزيارة الى متحف “آرام بيزيكيان” لأيتام الإبادة الأرمنية، واستمع الى شرح مفصل عن المتحف من مديرة المتحف ريتا كالينجيان.

وألقى قرداحي كلمة قال فيها: “إن قداسة الكاثوليكوس مع اللجان المختصة في كاثوليكوسية الأرمن الأرثوذكس لبيت كيليكيا، وضع تصورا لتطوير مركز عش العصافير في جبيل، ليخدم ذاكرة وتاريخ الطائفة الأرمنية، كما يساهم في حاضر ومستقبل أبنائها”. وأضاف: “أنشىء في المبنى الذي نزوره اليوم أهم متحف عالمي لذكرى المجازر الأرمنية، وإنتقال أبناء هذه الطائفة من الذين نجوا من هذه المجازر إلى لبنان وغيره من الدول، وقد ساهم أبناء الطائفة بهذا العمل المميز القائم في جبيل، كما تم إنشاء موقع على مدخل المركز لتكريم أم الأطفال ماريا جاكبسون ومساعديها وأطفالها. كما تم إعداد برنامج لإعادة تأهيل الميتم ومدرسته الإبتدائية والحضانة الموجودة حاليا، مع بناء كنيسة جديدة وفق الطقس والنموذج الأرمني لخدمة أبناء الطائفة وترسيخ وجودهم في مدينة جبيل التي ساهموا إقتصاديا وإجتماعيا بتطويرها منذ أكثر من قرن، وقد خصص مبلغ مليون دولار أميركي لهذا الغرض.

وشكر المطران خاتشيريان وزير الثقافة على لفتته بزيارة هذه المؤسسة التاريخية والتي هي ليست مجرد متحف بل معلم تاريخي وإنساني ورسالة عدالة للعالم بأن يعيش الناس بسلام بين بعضهم البعض وأن يسود السلام كل العالم.
وأعرب الوزير الخوري عن شكره لزيارة ميتم الأرمن ومتحف “آرام بيزيكيان” مؤكداً أنها مبادرة إنسانية تاريخية في جبيل.

Leave a Reply

Your email address will not be published.