مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق يستقبل وفد مجلس الكنائس العالمي

استقبل مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق يوم السبت 21 كانون الثاني 2017 في كاتدرائية مريم العذراء بمقر بطريركية الكنيسة الشرقية القديمة في بغداد وفد مجلس الكنائس العالمي برئاسة أمينه العام الدكتور أولاف فيكس تفانيت، وعضوية عدد من أصحاب النيافة الأساقفة والآباء الكهنة ورؤساء ومسؤولي عدد من لجان وبرامج المجلس.

وفي مستهل اللقاء ألقى سيادة المطران الدكتور آفاك اسادوريان الأمين العام لمجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق كلمة ترحيبية بالوفد الزائر.

ثم ألقى قداسة البطريرك مار أدى الثاني رئيس الكنيسة الشرقية القديمة في العراق والعالم كلمة ترحيب بالوفد الزائر، معربا عن تمنياته بنجاح زيارته هذه إلى العراق.. والتوفيق في ما يريد إيصاله من رسالة، وما يرغب في تقديمه من تضامن ودعم ومساندة لأبناء الشعب العراقي عموما، والمسيحيين منهم بشكل خاص، ولا سيما في هذا الظرف العصيب وما تعرضوا له من ضيق ومآس.. بسبب المجاميع الإرهابية المسلحة التي احتلت مدنهم وأراضيهم، فكانت التهديدات بالقتل والسبي، وكان النزوح والهجرة الداخلية والخارجية وما رافق ذلك من ألم ومعاناة حاولت الرئاسات الكنسية إلى جانب المؤسسات الحكومية والمنظمات الإنسانية المحلية والدولية.. العمل قدر الإمكان على التخفيف منها، مع التأكيد على ضرورة السعي لإنهاء هذه المعاناة.. وإعادة الحياة الآمنة الحرة الكريمة لهؤلاء الأبناء المعانون.
كما ألقى قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا بطريرك كنيسة المشرق الآشورية في العراق والعالم كلمة ترحيبية خلال اللقاء مستعرضا جوانب تتعلق بأوضاع شعبنا في الوطن.

واستعرض الطرفان خلال اللقاء أبرز التحديات التي تواجه المسيحيين في العراق في ظل الظروف الراهنة وسبل وآليات معالجتها والتخفيف من معاناة المهجرين ومتطلبات عودتهم إلى ديارهم، وقضايا أخرى متعددة ضمن هذا السياق.
بدوره قدم وفد مجلس الكنائس العالمي رؤيته حول هذه القضايا مع استفسارات بشأن البعض منها، مستمعا إلى آراء وطروحات أصحاب الغبطة والسيادة المطارنة والأساقفة والآباء الكهنة أعضاء مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق الذين قدموا رؤاهم بشأن المواضيع المطروحة خلال اللقاء.

وقد أكد وفد مجلس الكنائس العالمي أنه سيعرض ويبحث كل ما تم طرحه خلال هذا اللقاء في لقاءاته التي سيجريها بالمسؤولين الرسميين في العراق خلال زيارته هذه حيث التقى الوفد لاحقا الرئاسات العراقية وممثلو شعبنا في مجلس النواب العراقي وعدد آخر من الفعاليات الكنسية والحكومية والسياسية والمدنية في بغداد وأربيل.

Leave a Reply

Your email address will not be published.