مدينة “آني” مازالت تلهم السمو

 

أزتاك العربي- ذكر موقع “اكسبرس” الكرواتي أن مدينة “آني” اليوم هي مدينة أشباح. حيث نجد الخراب فقط الذي يشي بمجد مدينة “آني” القديمة الأثرية. وخلال قرن من الزمن، مازالت الجدران المدمرة تتخرب باستمرار، والرياح هي الوحيدة التي تسيل بين الجدران المهدمة.

وأكد الموقع أن “آني” كانت سابقاً مدينة الألف كنيسة وكنيسة. وفي القرن الحادي عشر كان يعيش حوالي 100 ألف شخص. حيث كان القادة الأرمن يفضلون بناء الكنائس، وقد وجد علماء الآثار في تلك المنطقة آثار لأكثر من 40 كنيسة بنيت بأحجار وردية اللون وسوداء من الدوف.

وجاء في الموقع: “مازالت الكنيسة الأم تعيش مجدها، وكانت قبتها قد تهدمت عام 1319 بسبب الزلزال، ورغم كل هذا الدمار، مازالت مدينة “آني” تلهم السمو”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.