الرئيس الأرميني في اجتماع السفراء الأرمن: “يريفان واستيباناكيرد لا تسعيان للحرب، إنما باكو تتحدث عن ذلك منذ زمن”

أزتاك العربي- عقد سفراء جمهورية أرمينيا الاجتماع السنوي في 2 آذار، وبدأ أعماله في أرتساخ، ثم تمت متابعة الاجتماعات في يريفان، حيث حضر رئيس الجمهورية سيرج سركيسيان، وألقى كلمة، هنأ فيها الدبلوماسيين الأرمن بعيد الدبلوماسي، وأشار الى إنجازات أرمينيا في السياسة الخارجية والتحديات التي تواجهها، وأعطى توجيهاته للدبلوماسيين الأرمن في الدول والمنظات الدولية المعتمدين فيها حول الأعمال المرتقبة والقضايا التي تواجهها أرمينيا.

وتطرق سركيسيان الى أرتساخ والمشاكل العالقة في المنابر الدولية، ومسؤولية الدبلوماسية في جمهورية أرمينيا حيال ذلك أمام سياسة أذربيجان الهدامة التي تعرقل المسار وتخلق التوتر في المنطقة.

وقال سركيسيان: “يريفان واستيباناكيرد لا تسعيان للحرب، إنما باكو تتحدث عن ذلك منذ زمن وأمام المنابر، وتوسع التوتر على الحدود، وتعتبر جرائم الحرب لديها أبطالاً. وإن استمرت أذربيجان في هذا المسار سوف نقوم بتنفيذ كل إمكانياتنا. ان الجندي الأرمني هو العنصر الأساس في ضيط الحرب الواسعة في المنطقة. كسعب نجى من الإبادة يجب أن نكون على الخط الأول للنضال الدولي لمنع الجرائم ضد الإنسانية”.

واعتبر سركيسيان أن قرار تنظيم مؤتمر منظمة دول الفرانكوفونية عام 2018 من الإنجازات المهمة للسياسة الخارجية في أرمينيا.

Leave a Reply

Your email address will not be published.