إحياء ذكرى الإبادة الأرمنية في تركيا

بمبادرة من هيئات مدنية تم تنظيم مراسم لإحياء ذكرى الإبادة الأرمنية في تركيا في 24 نيسان. وجرت الاحتفالات تحت شعار “هذا الألم لنا جميعاً” في 4 مدن وهي: استنبول وديار بكر وبودروم وإزمير.

وقامت جمعية الدفاع عن حقوق الانسان في استنبول بتنظيم تجمّع تحت شعار “الإبادة جريمة بحق الانسانية”.

حيث تجمع أكثر من 50 شخصاً في ساحة “تكسيم” حاملين الشموع والورود، وبرفقة أنغام الألحان الأرمنية الحزينة أحيوا ذكرى الشهداء الأرمن.

وألقت زينب تانبي كلمة قالت فيها انه “في 24 نيسان عام 1915 كان الأرمن يعيشون الى جانب باقي الشعوب في هذه البلاد، الذين تعرضوا من قبل الدولة الى التهجير والظلم وقتل 100 منهم فقط لأنهم أرمن.. نحن ندعوا الى إعلان يوم 24 نيسان يوم للحداد لنا جميعاً”.

وطبعاً تمت محاولة عرقلة التجمع من قبل العديد حيث قاموا بترديد شعارات مناهضة للأرمن.

وقالت عايشة كونارسو لصحيفة حرييت التركية بأنهم تجمعوا هناك من أجل إحياء ذاكرتهم، وأنه تم تجميع المثقفين والمفكرين الأرمن في ساحة حيدر باشا، في نفس المكان حيث سيقوا الى الموت. وأضافت أن “المفكرين الأتراك قد تأخروا كثيراً من أجل إحياء الابادة”.

ملحق “أزتاك” العربي


Leave a Reply

Your email address will not be published.