قداس تكريس صورة شهداء الإبادة الجماعية للأرمن بالميرون المقدس في بغداد

أزتاك العربي- ذكر موقع عشتار تيفي كوم أن نيافة المطران الدكتور أفاك اسادوريان رئيس طائفة الأرمن الارثوذكس في العراق ترأس قداساً في كنيسة مار كريكور المنور في بغداد كرس خلاله صورة كبيرة لشهداء الابادة الجماعية للأرمن بالميرون المقدس الذين ذبحوا عام 1915 على أيدي الحكم العثماني انذاك، وعاونه خلال  القداس الاب الخوري ناريك أشخانيان راعي كنيسة الارمن في بغداد وجمع من الشمامسة وحضره جمع غفير من المؤمنين.

وخلال القداس الذي حضره ايضا رؤساء وممثلو اللجان الارمنية في العراق واقليم كوردستان القى نيافة المطران افاك آسادوريان موعظة إستذكر فيها ضحايا جريمة الابادة الجماعية بحق مليون ونصف المليون من ابناء الشعب الارمني هؤلاء الضحايا الشهداء الذين اعتبروا قديسين ليكملوا سلسلة القديسين الأرمن في الكنيسة الرسولية الأرمنية، وأضاف نيافته ونحن اليوم نكرس صورة شهداء الأرمن التي رسمها الفنان المبدع انترانيك اوهانيس توركوميان واهداها للكنيسة هذه الصورة تحمل أهمية كبيرة كونها تمثل توثيقا خالدا لشهداء الابادة الجماعية للارمن الذين استشهدوا في سبيل أيمانهم ووطنهم .

وفي ختام القداس صلى المؤمنون أمام هذه الصورة المكرسة التي تمثل رمزا لشهداء الارمن ووضعت داخل الكنيسة بعدها توجه نيافة المطران د. افاك اسادوريان والحضور نحو قاعة مدرسة الارمن حيث صلى نيافته على المائدة المشتركة التي أعدت من قبل اللجنة الاجتماعية لنساء الارمن ثم تناول الحاضرون الاكلة الشعبية (هريسا).

Leave a Reply

Your email address will not be published.