أولى رحلات أجنحة الشام في عاصمة أرمينيا يريفان

 

أزتاك العربي- ذكرت وكالة سانا أنه ضمن خطتها لتوسيع رحلاتها خارجيا وتغطية محطات طيران أوسع أطلقت شركة أجنحة الشام أولى رحلاتها من مطار دمشق الدولي إلى العاصمة الأرمينية يريفان بعد رحلة تجريبية سيرت في الحادي والعشرين من الشهر الجاري.

وفي تصريح لـ سانا أشار المدير التجاري للشركة نزار سليمان إلى أهمية تسيير الرحلات إلى العاصمة الأرمينية لتسهيل حركة المسافرين بين البلدين الصديقين بالاتجاهين بما يعزز أواصر التواصل التجاري والثقافي والاجتماعي.

وأكد سليمان أن الشركة مستمرة بتوسيع محطاتها في الخارج خدمة للمواطنين السوريين وللتخفيف من معاناتهم في السفر خاصة في ظل الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري كاشفا عن التحضير للوصول إلى وجهات أخرى مهمة سيتم الإعلان عنها لاحقا.

وفي تصريح مماثل أكد السفير الأرميني بدمشق الدكتور آرشاك بولاديان أهمية إعادة هذا الخط المباشر من التواصل بين دمشق ويريفان منوها بجهود جميع الجهات التي أنجزت هذا العمل.

واعتبر السفير بولاديان أن تسيير اجنحة الشام رحلات إلى أرمينيا له “أهمية معنوية سياسية واجتماعية اقتصادية” معربا عن أمله بأن “تسهم هذه الرحلات في تعزيز العلاقات الاجتماعية بالدرجة الأولى وتوطيد التعاون بين البلدين الصديقين في كل المجالات”.

وعقب لقائهم في قاعة الاستقبال بمطار يريفان بين القائم بأعمال السفارة السورية في أرمينيا عصام نيال أهمية افتتاح هذا الخط المباشر في ضوء العلاقات المتينة القائمة بين البلدين ووجود عدد كبير من أبناء الجالية السورية في أرمينيا الراغبين بالعودة لبلادهم إذ سيوفر هذا الخط عليهم الكثير من العناء والجهد.

وأوضح نيال أن هذا الخط سيتيح المجال لتفعيل العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين ولا سيما مع وجود العديد من رجال الأعمال في سورية الراغبين بزيارة أرمينيا ولقاء نظرائهم الأرمينيين لتفعيل العلاقات وخاصة في ضوء الإنجازات الكبيرة التي يحققها الجيش العربي السوري في العديد من المناطق في سورية منوها بالموقف الأرميني الداعم لسورية في حربها على الإرهاب.

من جهته رحب مدير مطار يريفان الدولي مارسيل وندي باستئناف الرحلات بين سورية وأرمينيا معتبرا أن “أرمينيا شقيقة لسورية”.

وأعرب عدد من المسافرين عن ارتياحهم لأجواء الرحلة على الخط الجديد وأسعارها إضافة الى الخدمات المقدمة من قبل الشركة واقلاع الطائرة في موعدها المحدد دون تأخير.

ورأى الأستاذ الجامعي بهجت عكروش المسافر على متن الطائرة إلى يريفان أن فتح شركة أجنحة الشام خطا جديدا للطيران إلى أرمينيا سيشجع الحركة السياحية ويعزز العلاقات بين البلدين معتبرا أن “تسيير هذه الرحلات انتصار لسورية وقطاعها الخاص الذي يعد رافدا للاقتصاد الوطني”.

بدوره أعرب الفنان نعيم حمدي عن رضاه عن الخدمات المقدمة على متن خطوط أجنحة الشام آملا أن تكون هذه الرحلة بشارة خير لافتتاح رحلات إلى دول عربية وأجنبية اخرى في حين عبرت الفنانة سلمى المصري عن سعادتها ببدء تسيير الرحلات إلى يريفان خاصة بعد سنوات من الحرب على سورية والحصار المفروض عليها.

وتسير شركة أجنحة الشام رحلات منتظمة إلى كل من بغداد والبصرة واربيل وبيروت والكويت والدوحة ودبي واسطنبول وطهران اضافة إلى رحلاتها الداخلية إلى القامشلي.

Leave a Reply

Your email address will not be published.