الرابطة السريانية ترفض قرار الدولة التركية مصادرة دور عبادة سريانية

أزتاك العربي- في بيان نشر اليوم رفض رئيس الرابطة السريانية أمين عام اللقاء المشرقي حبيب افرام بشكل قاطع  قراراً ادارياً تركياً يقضي بتصفية وتوزيع عقارات بينها أوقاف تابعة للكنيسة السريانية الارثوذكسية مع حق كامل بالتصرف بها من بيع وشراء وايجار وبينها عدد كبير من الكنائس والاديرة والمزارات والمقابر التي يصل عددها الى 50 عقاراً تابعاً لابرشية مديات ودير مار كبريال، تحت أي ذريعة وبأي تحايل على القانون وبأي أمر واقع. وأكدّ أن لجنة الأوقاف قدمت طعوناً في المحاكم التركية لكنها رفضت.

وقال افرام : “ألا يكفي تاريخ مجبول بالدم ضدّ شعوبنا، من مجازر وتهجير واقتلاع، ألا يكفي داعش وفكر الغائي تكفيري حرق الأخضر واليابس، ألا يكفي أن تركيا لا تعترف بحقوقنا ولا بما فعلت السلطنة العثمانية ضدنا، ولا تعتذر رغم مرور 102 سنة، فها هي تركيا تحاول الغاء حتى آثارنا وتاريخنا. كنا ننتظر مبادرات ايجابية من تركيا لكننا ذهلنا للتعمّد مصادرة حتى ما بقي من شواهد على تجذرنا. نعرف أن صوت الضعيف لا يصل، وأن العالم الذي أغمض العينين عن المجازر الحديثة لن يتوقف لحظة للضغط على تركيا لاعادة ما تم الاستيلاء عليه. لقد فقد العالم القيم والمبادىء فهل ننتظر معجزة ما من مكان ما؟”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.