رئيس كاراباغ باغو ساهاكيان يعلن أننا أيدنا دائماً التنازلات وأن الاعتراف باستقلال جمهورية كاراباغ هي مسألتنا السياسية

أعلن رئيس غاراباغ باغو ساهاكيان أننا أيدنا دائماً التنازلات ولكن هذا المفهوم بالنسبة لنا وللجانب الأذربيجاني مختلف تماماً. وقد أعلن ذلك رداً على سؤال مراسل إذاعة صدى موسكو ماهي التنازلات المستعدة غاراباغ لتقديمها؟ في المقام الأول إنه بدون الاعتراف بغاراباغ ليس من الممكن تحقيق أي شئ وأعلنا دائماً ونعلن الآن أيضاً أنه يجب إستعداة عملية المباحثات. أنتم تعلمون أنه على أساس قرار إجتماع قمة بودابست لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي فإن الجانب الغاراباغي كان يُعتبر طرفاً في عملية المباحثات.

واليوم تجري تلك المباحثات بدون غاراباغ وليس من الممكن أن تحقق نتائج جدية. نحن نأمل في أن المجتمع الدولي والمنظمات الدولية التي مُنحت الصلاحية أن تعيد المعادلة السابقة للمباحثات. إن قيادة أذربيجان تصدر يومياً تقريباً تهديدات موجهة إلى غاراباغ. ومن الواضح أن الموقف المماثل وهذه السياسة ليس بالمستطاع أن تساعد لا عملية المباحثات ولا تسوية النزاع بطرق سلمية. أمام أعين المجتمع الدولي تقف أذربيجان مواقف غير بناءة ومن الطبيعي أن الموقف المماثل ليس مقبولاً بالنسبة إلينا. ولذا ليس بالمستطاع في الظروف المماثلة الحديث عن مسألة التنازلات.

ومن جهة أخرى، أعلن رئيس غاراباغ باغو ساهاكيان أن الاعتراف باستقلال جمهورية غاراباغ هي مسألتنا السياسية وأن جميع جهودنا مركزة في هذا الاتجاه. وقد أعلن عن ذلك في حديث أدلى به لإذاعة “إيخو ماسكفي” أي صدى موسكو. وقال الرئيس ساهاكيان في حديثه: للأسف ليس باستطاعتنا اليوم القول إنه توجد لدينا نتائج محددة في هذه المسألة. ولكن العمل الذي تم القيام به هذا العام لايبعث فقط على الأمل بل نحن واثقون في أن هذه المسألة هي مسألة الزمن وسيتم الاعتراف بغاراباغ.

ورداً على سؤال أليس مؤسفاً عدم اعتراف أرمينيا بغاراباغ كدولة ذات سيادة؟ ذكر الرئيس باغو ساهاكيان أن إثارة السؤال بهذا الشكل ليس مقبولاً. إن أرمينيا هي أكثر الدول إهتماماً بالمسألة في العالم والتي ترغب القيام بكل ماهو ممكن للاعتراف باستقلال غاراباغ. لقد قالت سلطات أرمينيا مرات عديدة وتقول الآن أيضاً إن السبب الرئيسي لعدم الاعتراف باستقلال غاراباغ هو أنه تجري الآن المباحثات في إطار مجموعة مينسك المنبثقة عن منظمة الأمن والتعاون الأوروبي. وتبذل أرمينيا الآن الجهود لكي يتم الاعتراف باستقلال غاراباغ ليس فقط من قبل أرمينيا بل ومن قبل أوروبا والمجتمع الدولي.

24 أيار 2011

Armradio.am

Leave a Reply

Your email address will not be published.