اللجنة الفرعية لشؤون غاراباغ في الجمعية البرلمانية للمجلس الأوروبي عقدت إجتماعها رغم مقاطعة الوفد الأرميني

رغم مقاطعة الوفد الأرميني في الجمعية البرلمانية للمجلس الأوروبي أعمال اللجنة الفرعية لشؤون غاراباغ، عقدت اللجنة إجتماعها الذي حضره مقررا شؤون أرمينيا. والآن لم يتضح المسائل التي بحثت خلال إجتماع اللجنة التي يحق لها إتخاذ القرارات بدون مشاركة الجانب الأرميني.

وصرح عضو وفد أرمينيا النائب من حزب التحالف الثوري الأرمني ارمين روستاميان لإذاعة الحرية أنه إذا إتخذت اللجنة قراراً بشأن غاراباغ فإنه سيكون إنتهاكاً لكل المقاربات التي يجب أن تسوى بواسطتها النزاعات.

وأشار روستاميان “هذا يعني أن كل مخاوفنا في محلها والمتعلقة بأن السيد تشاوش اوغلو يقوم بكل شيء، لكي يحصل خلال فترة رئاسته للجمعية البرلمانية على قرارات تؤثر على العمليات الحالية”. وأضاف أنه إذا إتخذت اللجنة قراراً بشأن غاراباغ فإنهم سيعلنون أن أرمينيا وغاراباغ لم تشاركا في بحث مشروع القرار وبالتالي لا يستعد الجانب الأرميني لتنفيذ أي إلتزام.

وبقناعة عضوة الوفد نايرا زوهرابيان من حزب أرمينيا المزدهرة بأن كل شيء يجري لإشراك الجانب الأرميني في أعمال تلك اللجنة. وأعربت عن رأيها قائلة “هدفهم هو تقديم مشروع قرار بشأن غاراباغ حتى نهاية السنة الحالية. يريد تشاوش اوغلو ترك قرار مناهض للأرمن بعد إبتعاده”.

Armradio.am

Leave a Reply

Your email address will not be published.