مجلة لو فيغارو تكتب عن جبل أراراد

نشرت مجلة لوفيغارو الفرنسية مؤخراً مقالاً حول جبل أراراد بعنوان “أراراد، الجبل المقدس”. وقد تم تقديم الجبل أنه جزء من أرمينيا التاريخية وهو الجبل المقدس.

كتب الصحفي الفرنسي جان لوي ترامبلي أن الأرمن يسمونه ماسيس أما الأتراك فيسونه جبل الأوجاع. وأن سفينة نوح توقفت على سفح جبل أراراد. وأن جبل أراراد الموجود في أرمينيا التاريخية وتركيا الحالية، يبلغ ارتفاعه 5137 متراً. ومازال يسحر الناس ويجعلهم يبحثون عن بقايا سفينة نوح.

ويشير الى جزيرة أختامار وبحيرة فان. وكنيسة الصليب المبنية في القرن العاشر على الطراز الأرمني وهندسة العمارة الأرمنية.

ويتحدث عن تجربته في تسلق جبل اراراد مع علماء صينيين. ويحكي عما رآه من قرية أرمنية وصلبان تدل على وجود الأرمن. ويتسائل كيف ترك الأرمن تلك الأماكن.

ويشير الكاتب أن الكثيرين يطمحون لتسلق الجبل، مضيفاً في النهاية عن تفاصيل الوصول اليه وعن تكاليف السفر ومكاتب السياحة.

وينهي المقالة بقوله أن “أراراد بعيد جداً عنا لكن الاسطورة حاضرة هنا”.

ملحق أزتاك العربي

Leave a Reply

Your email address will not be published.