الأوروغوي: يجب الاعتراف باستقلال جمهورية كاراباخ الجبلية

وزير خارجية الاورغواي: كاراباغ جزء من أرمينيا التاريخية ويجب أن تكون مستقلة أو تتحد بأرمينيا

أدلى وزير خارجية الاورغواي لويس آلماغرو ببيان غير مسبوق، فالمكتب الصحفي لحزب التحالف الثوري الأرمني أشار الى أن آلماغرو متطرقاً الى قضية غاراباغ الجبلية صرح خصوصاً “إننا ندرس اليوم القضية للإعراب عن وجهة نظر رسمية، ولكنني شخصياً مقتنع في أن غاراباغ الجبلية جزء من أرمينيا التاريخية ويجب أن تكون مستقلة أو تتحد بأرمينيا في أقرب وقت. هذا هو الحل الوحيد لقضية كاراباغ”.

وأدلى وزير خارجية الاورغواي بهذا التصريح أثناء مؤتمر مكرس للعلاقات بين أرمينيا والاورغواي بادرت الى تنظيمه لجنة القضية الأرمنية في الولايات المتحدة واللجنة البرلمانية الاورغواي-أرمينيا.

ووصف ممثل أرمينيا فاهان اوهانيسيان من حزب التحالف الثوري الأرمني هذا التصريح بغير المسبوق. وأضاف إنها المرة الأولى التي تعرب فيها دولة متقدمة وديموقراطية مثل الاورغواي بوجهة نظر رسمية تمثل موقف القوى الحاكمة في البلاد. إلا أن الاورغواي دولة ديموقراطية ويجب بحث هذا التصريح، وهذا يتطلب بعض الوقت والعمل.

وصرح المحلل السياسي الكسندر ماناسيان خلال لقائه بالصحفيين وأثناء تطرقه الى موضوع الذكرى العشرين للإعلان عن إستقلال جمهورية كاراباخ الجبلية بأن “الإعلان عن إستقلال جمهورية كاراباخ الجبلية له دلالة تاريخية، لأننا لأول مرة على مدى عدة آلاف سنة الأخيرة إسترجعنا ما فقدناه”.

ولفت الى أن القرن العشرين ليس فقط قرن مأساة المجزرة الأرمنية وإنما قرن الإعلان عن الدولتين الأرمنيتين. في سنة 1988 قام الشعب الأرمني من أجل الإتحاد، ولكن بموازاة الإستفتاء على الإستقلال في أرمينيا أعلنت كاراباخ الجبلية عن إستقلالها قبل أرمينيا.

وأكد الكسندر ماناسيان بأنه يمكن إعتبار تطور كاراباخ مثل الدولة الحديثة رغم عدم الإعتراف بها إنجازاً دبلوماسياً.

RadioArmenia

Leave a Reply

Your email address will not be published.