مجلس الشيوخ الأسترالي : الأرمن واليونانيون والأشوريون ضحية المجزرة الأولى في التاريخ المعاصر

إن الأرمن واليونانيون والأشوريون خلال فترة أعوام 1915 و 1923 أصبحوا ضحية المجزرة الأولى في التاريخ المعاصر. وذكر مكتب القضية الأرمنية في أستراليا أنه أعلن عن ذلك في كلمة ألقاها في مجلس الشيوخ الأوسترالي عضو المجلس نايك كسينوفون مشيراً إلى أن مجلس الشيوخ يجب أن يعترف بتلك الجريمة كمجزرة.

وقال حتى الأرقام الدقيقة للضحايا ليست معروفة ولكن حسب التقديرات فقد ذهب ضحية المجازر المنظمة في القيصرية العثمانية حوالي 3 ملايين و500 ألف شخص.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ أنه سيواصل العمل مع الجالية الأرمنية في أوستراليا لوضع مشروع قانون يعترف بتلك الأحداث كمجزرة. وأضاف السيد كسينوفون إن أستراليا في السابق كانت تتفادى تسمية تلك الأحداث بالمجزرة بسبب العلاقات الدبلوماسية مع تركيا. وقال أنه يجب اتخاذ موقف معنوي وإنساني في هذه المسألة.

الاذاعة الأرمنية

Leave a Reply

Your email address will not be published.